تقرير حكومي يكشف عن فساد في مؤسسات القطاع العام المغربي

Fri Mar 30, 2012 10:03am GMT
 

من سهيل كرم

الرباط 30 مارس اذار (رويترز) - وجد المجلس الأعلى للحسابات في المغرب دليلا على الفساد والكسب غير المشروع والتداول بناء على معلومات سرية في الشركات والمؤسسات المملوكة للدولة مما يضع تعهد الحكومة بانهاء مثل هذه الممارسات على المحك.

وكشف أحدث تقرير للمجلس عن أن مجلس القيم المنقولة (الهيئة المنظمة لعمل البورصة المغربية) لم يحقق بشكل ملائم في قضايا تداول بناء على معلومات سرية تتعلق بخمسة أفراد أدرت عليهم مكاسب بنحو 30 مليون دولار في الفترة من يوليو تموز 2006 إلى يناير كانون الثاني 2007.

كما كشف التقرير عن أن مكتب الصرف المنوطة به مراقبة الصرف الأجنبي فرض ما وجد التقرير أنه غرامات ضعيفة على خروج العملات الأجنبية بصورة غير مشروعة من المغرب الذي لا تقبل عملته (الدينار) التحويل.

وأضاف التقرير الذي نشر في الصحيفة الرسمية أن سوء الادارة في بعض الشركات الحكومية ومن بينها الخطوط الملكية الجوية المغربية والوكالة الوطنية للموانيء بلغ مستوى خسرت معه الدولة ملايين الدراهم في صورة مزايا حصل عليها مديرون تنفيذون وعدم تحصيل مدفوعات.

ويحتل المغرب المرتبة الثمانين في تصنيف منظمة الشفافية الدولية الذي يرتب الدول حسب درجة الفساد المتفشية فيها ويضم 178 دولة ليأتي بعد تونس والسعودية ومتقدمة على بعض الدول الأوروبية مثل بلغاريا وصربيا.

(اعداد سها جادو للنشرة العربية - تحرير لبنى صبري - هاتف 0020225783292)