ريبسول تؤكد أن التنقيب عن النفط في كوبا يتفق مع القانون الأمريكي

Fri Sep 30, 2011 1:11pm GMT
 

مدريد 30 سبتمبر أيلول (رويترز) - أكدت شركة ريبسول الاسبانية مجددا اليوم الجمعة أن خططها للتنقيب عن النفط قبالة ساحل كوبا تتفق مع القانون الأمريكي بعدما قال 34 عضوا في الكونجرس إن الشركة قد تواجه مخاطر تجارية ودعاوى قضائية في الولايات المتحدة.

وقوبلت خطط ريبسول لبدء الحفر في المياه العميقة التابعة لكوبا في خليج المكسيك بمعارضة في ولاية فلوريدا الأمريكية المجاورة التي يعيش فيها كثير من الكوبيين المنفيين.

وكتب النواب الأمريكيون الذين تقودهم النائبة إليانا روس ليتينن المولودة في كوبا رسالة إلى انتونيو بروفاو رئيس مجلس الإدارة التنفيذي لشركة ريبسول في 27 سبتمبر أيلول تحذر من أن الشركة قد تضر بمصالحها التجارية مع الولايات المتحدة إذا مضت قدما في الحفر.

وقال مسؤول في ريبسول "الأعمال المزمعة في كوبا في هذه الآبار الاستكشافية يتوافق مع كل التشريعات الأمريكية الحالية التي تغطي الحصار بالإضافة إلى مسائل السلامة المرتبطة بالتنقيب كما أيدها كين سالازار (وزير الداخلية الأمريكي) نفسه."

وذكر سالازار أن ريبسول طمأنت الولايات المتحدة في يونيو حزيران أنها ستحقق كل المتطلبات البيئية الأمريكية وتسمح للمسؤولين الأمريكيين بتفتيش منصة الحفر.

ع ه - ل ص (قتص)