توتال الفرنسية تقول انها ليست على علم باتفاق نفطي مع ليبيا

Thu Sep 1, 2011 1:22pm GMT
 

(لاضافة تصريحات وخلفية)

باريس أول سبتمبر أيلول (رويترز) - قالت شركة توتال النفطية الفرنسية الكبرى إنها لم تبحث عقود نفط مع ليبيا وليست على علم باتفاق ترددت أنباء عنه بين حكام طرابلس الجدد وباريس يعطي فرنسا أولوية الاستفادة من الثروة النفطية الليبية.

وكانت صحيفة ليبراسيون الفرنسية ذكرت اليوم الخميس إنها حصلت على رسالة تظهر أن المجلس الوطني الانتقالي الليبي وافق في ابريل نيسان على منح فرنسا أولوية للحصول على 35 في المئة من نفط ليبيا مقابل مساندتها. واطلعت رويترز على نسخة من الرسالة.

وقال كريستوف دو مارجوري الرئيس التنفيذي لتوتال للصحفيين على هامش مؤتمر خارج باريس "لست على علم بنسبة 35 بالمئة هذه ولكن إذا كان سذلك صحيحا فسنعرف ذلك."

واضاف "بالتأكيد هناك مناقشات عن الطاقة تجري حاليا ولكننا لم نشارك في محادثات ربما جرت أو لم تجر."

وكان توتال تنتج 55 الف برميل يوميا في ليبيا قبيل اندلاع الحرب التي استمرت ستة أشهر واسفرت عن الاطاحة بالزعيم الليبي معمر القذافي. وينتظر ان تكون توتال بين الشركات المرجح أن تستفيد من استئناف العمل في البلد الغني بالنفط.

وذكر دو مارجوري أن الشركة اجرت "اتصالات" مع مسؤولين ليبيين ولكنها لم تبحث أي عقود حتى الآن.

وقال "ناقشنا فقط كيف يمكننا مساعدتهم في استئناف الانتاج بأسرع ما يمكن.

"المهم بالنسبة لي أن أعرف كيف يمكننا استئناف عملنا في ظروف جيدة وآمنة وفي اطار عمل قانوني يتيح لنا العمل هناك."

وردا على سؤال إذا كانت توتال من بين الشركات التي تأخذ شحنات نفط من سوريا رغم أن من المنتظر أن يفرض الاتحاد الأوروبي قريبا عقوبات نفطية على دمشق بعد خمسة أشهر من الاحتجاجات المناهضة للرئيس بشار الأسد قال دو مارجوري "لا تخرج أي شحنات نفط من سوريا."

ن ج - ل ص (قتص)