جولدمان ساكس:التوتر حول إيران يمكن أن يضغط على أسعار النفط

Wed Jan 11, 2012 3:29pm GMT
 

لندن 11 يناير كانون الثاني (رويترز) - قال بنك جولدمان ساكس اليوم الأربعاء إن التوترات حول برنامج إيران النووي وموجة العقوبات الجديدة ضدها يمكن أن تضغط على أسعار النفط بينما دعم التحسن في الاقتصادين الأمريكي والصيني المكاسب مؤخرا.

وارتفعت العقود الآجلة لخام القياس الأوروبي مزيج برنت 4.75 دولار للبرميل في أول يوم للتعاملات في 2012 وبلغت نحو 113 دولارا للبرميل اليوم مقارنة مع انخفاض أثناء الجلسة عند حوالي 102 دولار في ديسمبر كانون الأول.

وقال المحللان ديفيد جريلي وستيفان ويلر لدى جولدمان ساكس في مذكرة بحثية "تتزايد الثقة في أن تأثير أزمة الديون الأوروبية سيظل منحصرا داخل أوروبا.

"تظهر الخطوة الجريئة التي إتخذها البنك المركزي الأوروبي مؤخرا بتقديم تمويل للبنوك أن البنك سيواصل عمل ما هو ضروري لتفادي حدوث انهيار في النظام المالي والمصرفي الأوروبي."

وتابعا "إضافة إلى ذلك هناك علامات مشجعة على أن الولايات المتحدة والصين تبديان مرونة تجاه مشكلات أوروبا مع اتخاذ البيانات الاقتصادية وبشكل مثير لدهشة منحنى صعودي."

واضافا أن التوترات حول إيران من ناحية أخرى يمكن أن تشكل ضغوطا نزولية لأسعار النفط.

وقال البنك "مع تفاعل منتجي النفط والمصافي مع العقوبات الأمريكية الجديدة ضد إيران والاستعداد لتنفيذ الحظر المزمع من جانب الاتحاد الأوروبي على واردات النفط الإيراني فإن تصاعد التوتر بين إيران والغرب من المرجح أن يترك تأثيرا سلبيا في الأمد القريب على أسعار النفط الخام.

"لا يوجد ما يشير إلى أن أي علاوة سعرية كبيرة بسبب إيران تم استيعابها بالفعل في أسعار النفط الحالية."

ع ر - ل ص