مجلس الشيوخ الامريكي يوافق على عقوبات على بنك ايران المركزي

Fri Dec 2, 2011 7:03am GMT
 

(لإضافة تفاصيل)

من ارشد محمد وسوزان كورنويل

واشنطن 2 ديسمبر كانون الأول (رويترز) - وافق مجلس الشيوخ الأمريكي بالاجماع يوم الخميس على عقوبات مشددة على ايران تستهدف معاقبة المؤسسات المالية الاجنبية التي تتعامل مع البنك المركزي لإيران.

واتخذ مجلس الشيوخ قراره متجاهلا تحذيرات من مسؤولين في دارة الرئيس باراك أوباما قالوا أن تهديد حلفاء الولايات المتحدة ربما لا يكون الوسيلة الافضل لحملهم على التعاون في اتخاذ اجراءات ضد إيران.

وقال مسؤولو الإدارة انهم يتطلعون بالفعل لفرض عقوبات على البنك المركزي الإيراني لكن على أساس معايير معينة لتجنب الاضرار بأسواق النفط أو إثارة غضب الحلفاء.

وتمتع الولايات المتحدة بنوكها بالفعل من التعامل مع البنك المركزي الإيراني أي أن العقوبات الأمريكية ستعمل عن طريق إثناء بنوك أجنبية أخرى عن القيام بذلك بالتهديد بعزلها عن القطاع المصرفي الأمريكي.

وكانت الولايات المتحدة وحلفاؤها الغربيون قد ساندوا عدة جولات من العقوبات على إيران بهدف اقناعها بالتراجع عن نشاطها النووي. وتشتبه واشنطن في أن إيران تستخدم برنامجها النووي المدني في تطوير سلاح نووي ولكن إيران تقول إن البرنامج يهدف فقط إلى توليد الكهرباء.

وأقر مجلس الشيوخ بأغلبية مئة صوت وعدم اعتراض أحد تعديلا رعاه السناتور روبرت مننديز الديمقراطي والسناتور مارك كيرك الجمهوري ويفوض الرئيس باراك اوباما سلطة معاقبة البنوك الاجنبية التي يثبت انها نفذت "معاملات مالية كبيرة مع البنك المركزي في ايران."

وقال كيرك في بيان "اننا نريد تحطيم الوسيط المالي بين عقود النفط الايرانية والعالم الخارجي حتى يمكن شراء النفط من مكان آخر."

وجاء اقرار العقوبات في إطار تعديل لمشروع قانون دفاعي. وكان تشريع مماثل قد أجازته لجنة في مجلس النواب الأمر الذي زاد من احتمال ارسال نسخة من التشريع الى أوباما لتوقيعها حتى تصبح قانونا أو يعترض عليها بحق النقض.

ل ص (قتص)