الذهب يقلص خسائره بفعل المخاوف بشأن النمو وأزمة الدين الأوروبية

Fri Aug 12, 2011 10:12am GMT
 

سنغافورة 12 أغسطس اب (رويترز) - قلص الذهب خسائره المبكرة في السوق الفورية اليوم الجمعة ليصبح في طريقه لتسجيل أفضل مكاسبه الأسبوعية منذ فبراير شباط 2009 مع اندفاع المستثمرين إلى الملاذات الآمنة بسبب المخاوف بشأن أزمة ديون منطقة اليورو والنمو العالمي.

وتراجع الذهب الفوري 3.5 بالمئة أمس الخميس مع تعافي أسواق الأسهم والسلع الأولية بعد أن جاءت بيانات طلبات إعانة البطالة الأمريكية مطمئنة. وانخفض المعدن النفيس واحدا في المئة في وقت سابق من جلسة اليوم.

وبحلول الساعة 0615 بتوقيت جرينتش بلغ سعر الذهب 1763.25 دولار للأوقية (الأونصة) منخفضا 0.2 بالمئة عن الإغلاق السابق. وسجل أدنى مستوى في الجلسة عند 1747.54 دولار للأوقية.

وهبط الذهب أكثر من اثنين بالمئة عن مستواه القياسي 1813.79 دولار الذي سجله في الجلسة السابقة لكنه مازال يتجه إلى تسجيل ارتفاع أسبوعي بنسبة 6.1 بالمئة ليكون هذا أفضل أسبوع له منذ فبراير 2009.

وارتفعت عقود الذهب الأمريكي أكثر من واحد بالمئة إلى 1770.9 دولار للأوقية ثم تراجعت إلى 1766.30 دولار وهي في طريقها لتسجيل مكاسب للأسبوع السادس على التوالي على غرار موجة صعود مماثلة في أغسطس آب 2007.

وارتفع سعر الفضة 0.08 بالمئة إلى 38.69 دولار للأوقية. وزاد البلاتين 0.6 بالمئة إلى 1793.35 دولار للأوقية وكذلك صعد البلاديوم 0.6 بالمئة إلى 742.43 دولار للأوقية.

ع ه - ل ص (قتص)