اليورو يتمسك بمكاسبه وسط توقعات ببيانات قوية للوظائف الأمريكية

Fri Dec 2, 2011 10:59am GMT
 

لندن 2 ديسمبر كانون الأول (رويترز) - حافظ اليورو على مكاسبه اليوم الجمعة مدعوما بتوقعات بأن تظهر بيانات الوظائف الأمريكية تعافيا تدريجيا للاقتصاد لكن العملة الأوروبية واجهت صعوبة في مواصلة الصعود في غياب حل شامل لأزمة ديون منطقة اليورو.

وكان نطاق التداول ضيقا في أوائل التعاملات الأوروبية إذ أن عددا قليلا فقط من المستثمرين كان مستعدا لشراء العملة الموحدة بكثافة نظرا لأنها ارتفعت بالفعل أكثر من واحد بالمئة منذ بداية الأسبوع الجاري.

ومن المتوقع أن يظهر تقرير الوظائف غير الزارعية المقرر صدوره الساعة 1330 بتوقيت جرينتش أن الوظائف زادت 122 ألف وظيفة وأن نسبة البطالة استقرت عند تسعة بالمئة.

وارتفع اليورو 0.1 بالمئة إلى 1.3475 دولار. وحام قرب أعلى مستوى في الجلسة البالغ 1.3488 دولار لكنه فشل في الارتفاع أكثر من ذلك بسبب عمليات بيع من جهة آسيوية سيادية وجهة أوروبية شبه رسمية بحسب ما قال متعاملون.

وارتفعت عملات أخرى تعتبر عالية المخاطر مثل الدولارين الاسترالي والنيوزيلندي مقابل الدولار الذي تراجع 0.1 بالمئة أمام سلة عملات ليسجل 78.259 .

وأشار ارتفاع أسعار الأسهم الأوروبية إلى استمرار تحسن شهية المخاطرة هذا الأسبوع مما دفع المستثمرين لبيع الدولار الأمريكي الذي يعتبر ملاذا آمنا.

ولم يسجل الدولار تغيرا يذكر مقابل العملة اليابانية عند 77.80 ين.

ع ه - ل ص (قتص)