إعادة-جيه.اكس اليابانية تتطلع لافريقيا بحثا عن النفط

Fri Feb 3, 2012 8:54am GMT
 

(لتصحيح خطأ طباعي)

طوكيو 3 فبراير شباط (رويترز) - قال مسؤول تنفيذي من شركة جيه.اكس هولدينجز أكبر مصفاة نفط في اليابان إن الشركة تجري محادثات مع دول أفريقية بالإضافة إلى السعودية والإمارات العربية وغيرها من الدول المنتجة للنفط بحثا عن بدائل لوارداتها من الخام الإيراني.

وتتعرض اليابان لضغوط من جانب الولايات المتحدة لخفض وارداتها من الخام الإيراني لتحصل على إعفاء من قانون أمريكي يفرض عقوبات على المؤسسات المالية التي تتعامل مع البنك المركزي الإيراني.

وقال كيونوبو سوجيوتشي المسؤول البارز بالشركة إن المفاوضات مع الدول الافريقيا تتركز على دول غرب افريقيا.

وأجرى وفد حكومي ياباني محادثات استمرت يوما واحدا في واشنطن أمس الخميس في إطار المشاورات المستمرة مع الولايات المتحدة لكنه لم يتوصل إلى اتفاق.

وقال سوجيوتشي الذي لم يحضر محادثات واشنطن للصحفيين "لم نتلق توجيهات مفصلة (من الحكومة) بشأن الخفض."

واضاف أن جيه.اكس لم تتوصل بعد إلى اتفاق على الحصول على واردات بديلة من منتجي النفط.

وقال "نظرا إلى الأوضاع الراهنة للعرض والطلب في سوق النفط قد لا يكون من الصعب (إيجاد مصادر بديلة)."

وتشتري جيه.اكس 90 الف برميل يوميا من الخام الإيراني وهو ما يمثل ما بين سبعة وثمانية بالمئة من اجمالي وارداتها ويعتقد انها ثاني أكبر مستورد ياباني للنفط الخام بعد شوا شل سيكيو.

ل ص (قتص)