وزير الطاقة القطري: لا داعي لاجتماع استثنائي لأوبك ونراقب الطلب

Tue Oct 4, 2011 9:46am GMT
 

(لإضافة تصريحات)

من اوسامو تسوكيموري وريسا مايدا

طوكيو 4 أكتوبر تشرين الأول (رويترز) - قال وزير الطاقة القطري اليوم الثلاثاء إنه لا يرى حتى الآن حاجة إلى عقد اجتماع لمنظمة أوبك قبل اجتماعها المقرر في ديسمبر كانون الأول لكن قطر تراقب عن كثب تأثير تباطؤ النمو الاقتصادي وأزمة الديون الأوروبية على الطلب على النفط.

واغلقت اسعار الخام الامريكي على أدنى مستوى في 12 شهرا أمس الإثنين بسبب مخاوف من أن تقود أزمة الديون في أوروبا إلى ركود عالمي وانخفاض في الطلب على النفط.

وقال الوزير محمد صالح السادة للصحفيين في طوكيو "لا نرى حتى الآن حاجة لعقد اجتماع. ولكن نراقب التطورات ولا سيما الوضع في منطقة اليورو وتوقعات نمو الناتج المحلي الاجمالي في العالم. هذه هي العوامل الهامة التي تؤثر على الطلب."

وتراجع الخام الامريكي الخفيف 1.22 دولار إلى 76.39 دولار للبرميل بحلول الساعة 0840 بتوقيت جرينتش اليوم الثلاثاء بعدما بلغ 77.61 دولار عند التسوية أمس الإثنين وهو أدنى مستوى منذ سبتمبر ايلول 2010 . وانخفض خام برنت 90 سنتا إلى 100.81 دولار بعدما أغلق أمس على أدنى مستوى منذ فبراير شباط.

وأضاف أن قطر تتشاور مع دول أخرى أعضاء في أوبك بينما تراقب العرض والطلب في أسواق النفط. وأردف أن المعروض النفطي وفير والمخزونات في الدول المستهلكة عند مستويات صحية.

وقال الوزير إن المخاوف بشأن أزمة الديون في منطقة اليورو هي التي تدفع أسعار النفط للتراجع وليس أي عوامل تتعلق بالعرض والطلب.

وصرح السادة لرويترز "سعر النفط اليوم رد فعل للوضع المالي بصفة اساسية في منطقة اليورو وتوقعات الوضع الاقتصادي في العالم وليس العرض والطلب."   يتبع