استطلاع- النفط سيواصل الارتفاع بفعل إيران ومخاوف بشأن طاقة الانتاج

Thu Apr 26, 2012 11:03am GMT
 

لندن 26 ابريل نيسان (رويترز) - أظهر استطلاع لرويترز اليوم الخميس أن أسعار النفط سترتفع خلال بقية العام بفعل التوترات الإيرانية ومع اقتراب كبرى الدول المنتجة من طاقتها القصوى إلا أن من المنتظر أن يشهد الربع الثاني تراجعا تقليديا في الأسعار نتيجة عوامل موسمية.

ومازال المحللون متفائلين بشأن برنت بوجه عام إذ يواصل الخام استمداد الدعم من توقفات للانتاج واحتمال حظر الاستيراد من إيران.

وقال مايكل كريد الاقتصادي في ان.ايه.بي "في حين تراجعت علاوة المخاطر المتعلقة بإيران قليلا فإن الموقف مازال أبعد ما يكون عن الحل فيما يبدو."

ووفقا لتوقعات 38 محللا سيبلغ متوسط برنت في العقود الاجلة 117.30 دولار للبرميل هذا العام بزيادة 2.60 دولار عن الاستطلاع السابق في مارس اذار.

ورفع المحللون توقعاتهم في كل من الاستطلاعات الشهرية الأربعة الأخيرة وبلغ اجمالي زيادة التوقعات 12.10 دولار للبرميل أو أكثر من 11 بالمئة.

ويتوقع أقل من نصف المحللين أن يتجاوز متوسط الأسعار هذا العام 120 دولارا للبرميل وهو السعر الذي توقعه جولدمان ساكس الذي يصفه منافسوه عادة بأنه متفائل بشأن أسعار النفط.

وسجل برنت مكاسب قوية خلال الربع الأول حيث ارتفع إلى 128.40 دولار للبرميل. وانخفض منذ ذلك الحين اكثر من سبعة بالمئة ليجري تداوله حول 119 دولارا للبرميل.

وكان سوسيتيه جنرال صاحب أعلى توقع في الاستطلاع إذ توقع أن يبلغ متوسط سعر برنت 127.40 دولار للبرميل في 2012 أو اكثر من ثمانية بالمئة فوق السعر الحالي.

ويقول مايك ويتنر المدير العالمي لبحوث النفط لدى البنك إن تعهد السعودية أكبر مصدر في العالم بترويض الأسعار سيقلص الفائض في الطاقة الانتاجية ما سيجعل السوق اكثر عرضة لمزيد من توقفات الانتاج.   يتبع