مسؤول سابق في المركزي الياباني يدعو لزيادة التيسير الكمي لإضعاف الين

Fri Aug 26, 2011 1:30pm GMT
 

طوكيو 26 أغسطس اب (رويترز) - قال النائب السابق لمحافظ البنك المركزي الياباني توشيرو موتو إنه ينبغي أن يدرس البنك زيادة مشترياته من الأصول لإضعاف الين إذ أن التدخل في سوق العملة ليس له إلا أثر مؤقت في الحد من صعود العملة اليابانية.

وحث موتو -الذي كان مسؤولا كبيرا في وزارة المالية قبل التحاقه بالبنك المركزي- الحكومة على مواصلة جهود الإصلاح المالي بصرف النظر عمن سيخلف رئيس الوزراء المستقيل ناوتو كان. وحذر من أن إرجاء زيادة الضرائب لفترة أطول من اللازم قد يسبب أزمة شديدة في السوق.

وقال موتو الذي يرأس حاليا معهد دايوا للأبحاث لرويترز اليوم الجمعة "إذا ضعفت جهود الحكومة لاستعادة الانضباط المالي فإن اليابان قد تواجه هجمة من السوق من خلال موجة بيع للسندات. ربما لا يحدث هذا فورا لكن الاحتمالات مرتفعة للغاية."

وقال موتو إن التدخل الياباني الأحادي الجانب في سوق العملة هذا الشهر كان مبررا كإجراء للحد من ارتفاع الين ومن المرجح أنه كان بموافقة غير رسمية من الولايات المتحدة وأوروبا.

لكنه أضاف أنه نظرا لأن هذا التدخل وحده لا يمكنه إضعاف الين بشكل مستدام فإنه ينبغي على البنك المركزي أن يشتري مزيدا من السندات الحكومية للحد من مكاسب الين من خلال تضييق فوارق الفائدة بين اليابان والولايات المتحدة.

ع ه - ل ص (قتص)