الذهب يرتفع مع تفاقم أزمة ديون أوروبا

Mon Nov 7, 2011 12:48pm GMT
 

(لتحديث الأسعار مع تغيير المصدر)

لندن 7 نوفمبر تشرين الثاني (رويترز) - ارتفعت أسعار الذهب بما يزيد عن واحد في المئة اليوم الإثنين مع إقبال المستثمرين عليه كملاذ آمن للاستثمار في ظل تفاقم أزمة ديون أوروبا بفعل مخاوف حول عدم الاستقرار السياسي في إيطاليا واليونان.

وخيمت المخاوف بشأن إيطاليا حيث يواجه رئيس الوزراء سيلفيو برلسكوني تهديدا بسقوط حكومته على اتفاق على حكومة ائتلافية في اليونان للمساعدة على تلقيها أحدث شريحة من حزمة الإنقاذ.

ومع وصول مستويات الدين في إيطاليا إلى 120 في المئة من الناتج المحلي الإجمالي أصبحت مشكلات الديون في ثالث أكبر اقتصاد في منطقة اليورو تشكل مخاطرا أكبر على الأسواق المالية مما تشكله مشكلات اليونان.

ولامس الذهب في السوق الفورية أعلى ارتفاع أثناء الجلسة عند 1775.04 دولار للأوقية (الأونصة) مسجلا أعلى مستوى منذ 22 سبتمبر أيلول قبل أن يتراجع إلى 1772.29 دولار بحلول الساعة 1207 بتوقيت جرينتش بحسب بيانات لتومسون رويترز.

وارتفع الذهب في الولايات المتحدة إلى 1777.20 دولار للأوقية مسجلا أيضا أعلى مستوى في ستة أسابيع ونصف الأسبوع قبل أن يبدد بعض مكاسبه ليتم تداوله عند 1775.60 دولار.

وقال روس نورمان من شاربس بيكسلي "لا تزال المشكلة الأوروبية مؤثرة جدا هناك لذا فمع استمرار هذا الوضع سيظل الذهب عند مستويات قوية.

"لكن بجانب ذلك هناك مخاوف بشكل عام في الوقت الحاضر. هناك بوضوح كثير من المخاوف بشأن النظام ويتحرك الذهب تبعا للموقف."

وارتفعت الفضة 1.1 في المئة إلى 34.48 دولار للأوقية.   يتبع