رئيس ايني: إيران مازالت مدينة لنا بنفط قيمته نحو ملياري دولار

Thu Dec 8, 2011 8:35am GMT
 

(لاضافة تفاصيل)

الدوحة 8 ديسمبر كانون الأول (رويترز) - قال الرئيس التنفيذي لشركة ايني الايطالية اليوم الخميس إن الشركة تأمل في استثناء نفط بقيمة ملياري دولار تقريبا لا تزال شركة النفط الوطنية الإيرانية تدين لها به من أي حظر أوروبي محتمل على صادرات النفط الإيرانية.

وقال باولو سكاروني إنه في حين يمكن لايني الاستغناء عن النفط الإيراني إذا ما قرر الاتحاد الأوروبي حظر استيراد النفط من إيران فإن الشركة تأمل ألا تتأثر مستحقاتها من النفط الإيراني مضيفا أن ايني تستبعد فرض حظر أوروبي.

وأضاف قائلا "نحن أكثر قلقا بشأن مستحقاتنا التي تسددها لنا شركة النفط الوطنية الإيرانية في صورة نفط."

وتسدد إيران منذ سنوات مستحقات ايني مقابل عقود أبرمت قبل عشر سنوات في صورة نفط ولكن سكاروني قال إن إيران لا تزال تدين لشركته بنحو ملياري دولار مضيفا أن الشركة تعتقد أنه سيجري اعفاء مستحقاتها من الحظر.

وقال "نشعر أن هناك فرقا بين استيراد النفط الخام والحصول على الخام مقابل أنشطة سابقة."

وأضاف "بالطبع سنمتثل لأي حظر يفرضه الاتحاد الأوروبي."

ولم يقرر الاتحاد الأوروبي بعد فرض حظر على واردات النفط الإيرانية لكن مفوض الطاقة بالاتحاد جونتر اوتنجر ابلغ الصحفيين يوم الثلاثاء أن هناك اجماعا بين دول الاتحاد على ضرورة حظر استيراد النفط الإيراني.

وقال سكاروني إن الخام الإيراني يشكل نحو 15 بالمئة من امدادات ايني موضحا أن الشركة تستطيع الحصول على مزيد من النفط من روسيا وليبيا ودول أخرى في حالة انقطاع امدادات الخام الإيراني.

وقال للصحفيين على هامش مؤتمر البترول العالمي في الدوحة "لا أرى مشكلة كبيرة."

م ح - ل ص (قتص)