ارتفاع الذهب مع تراجع الدولار لكن ضغوط أزمة اليورو مستمرة

Fri Nov 18, 2011 1:21pm GMT
 

لندن 18 نوفمبر تشرين الثاني (رويترز) - ارتفع سعر الذهب اليوم الجمعة مدعوما بتراجع الدولار وبعض عمليات تصيد الصفقات لكن المعدن النفيس في طريقه لتسجيل أكبر خسارة أسبوعية منذ سبتمبر أيلول بسبب قلق المستثمرين من تفاقم أزمة ديون منطقة اليورو.

وارتفعت الفضة قليلا أيضا بعد أن خسرت نحو ستة بالمئة في الجلسة السابقة في تراجع عام للمعادن النفيسة والصناعية بسبب عمليات بيع لإيقاف الخسائر.

ويشعر المستثمرون بالقلق من انتشار الأزمة ومن شح المعروض في سوق النقد قصير الأجل بالرغم من تراجع عوائد السندات الحكومية الايطالية والاسبانية بعد أن اشترى البنك المركزي الأوروبي سندات في السوق الثانوية. وظلت عوائد السندات بالرغم من ذلك قريبة من مستويات لا تحتمل.

وارتفع الذهب في السوق الفورية 0.47 بالمئة إلى 1728.79 دولار للأوقية (الأونصة) بحلول الساعة 1150 بتوقيت جرينتش مقارنة مع 1721.19 دولار في أواخر تعاملات نيويورك أمس الخميس.

وفي الجلسة السابقة تراجع الذهب 2.5 بالمئة وسجل أدنى مستوى في أسبوعين ونصف عند 1709.64 دولار للأوقية وهو في طريقه لتسجيل خسارة أسبوعية قدرها 3.4 بالمئة وهي الأكبر منذ نهاية سبتمبر.

وارتفعت الفضة الفورية 0.47 بالمئة إلى 31.83 دولار للأوقية من 31.68 دولار في أواخر تعاملات نيويورك أمس الخميس.

وارتفع البلاتين 0.52 بالمئة إلى 1586.20 دولار للأوقية من 1578 دولارا بينما زاد سعر البلاديوم 0.08 بالمئة إلى 605.97 دولار للأوقية من 605.47 دولار.

ع ه - ل ص (قتص)