اتساع العجز التجاري لأمريكا مع ارتفاع الواردات إلى مستوى قياسي

Fri Mar 9, 2012 1:57pm GMT
 

واشنطن 9 مارس اذار (رويترز) - أظهر تقرير لوزارة التجارة الأمريكية اليوم الجمعة أن العجز التجاري للولايات المتحدة اتسع أكثر من المتوقع في يناير كانون الثاني حيث ساهم ارتفاع أسعار النفط وتنامي الطلب في رفع الواردات إلى مستوى قياسي.

وارتفع العجز التجاري أكثر من أربعة بالمئة ليصل إلى 52.6 مليار دولار وهو أعلى مستوياته منذ أكتوبر تشرين الأول 2008. وعدلت الوزارة تقديرها للعجز التجاري في ديسمبر كانون الأول إلى 50.4 مليار دولار من الرقم السابق 48.8 مليار دولار.

وارتفعت الواردات 2.1 بالمئة لتسجل مستوى قياسيا عند 233.4 مليار دولار. وكانت الصين صاحبة حصة كبيرة من الزيادة إذ ارتفعت الواردات الأمريكية منها بنسبة 4.7 بالمئة إلى 34.4 مليار دولار.

لكن الصادرات الأمريكية شهدت شهرا قويا آخر حيث نمت بنسبة 1.4 بالمئة في يناير إلى 180.8 مليار دولار بدعم من صادرات قياسية للخدمات.

وسجلت صادرات السيارات والمنتجات الرأسمالية أيضا مستويات قياسية مما يظهر ارتفاع القدرات التنافسية للمنتجات الأمريكية في الأسواق العالمية.

وكان النمو مدفوعا بالصادرات إلى المكسيك واليابان بينما تراجعت الصادرات إلى الصين والاتحاد الأوروبي.

واتسع العجز التجاري للولايات المتحدة مع الصين الذي يحظى بمتابعة عن كثب بنسبة 12.5 بالمئة ليصل إلى 26 مليار دولار. وفي العام الماضي سجل هذا العجز مستوى قياسيا سنويا تجاوز 295 مليار دولار.

ع ه - ل ص (قتص)