10 تشرين الأول أكتوبر 2011 / 16:50 / بعد 6 أعوام

عمان ستواصل الاستثمار في السندات الأمريكية وتتجنب الأوروبية

(لإضافة تفاصيل وخلفية)

مسقط 10 أكتوبر تشرين الأول (رويترز) - قال حمود بن سنجور الزدجالي الرئيس التنفيذي للبنك المركزي العماني لرويترز اليوم الإثنين إن البنك سيواصل الاستثمار في أدوات الخزانة الأمريكية وإنه أمر البنوك المحلية بعدم التعرض للديون الأوروبية عالية المخاطر.

وتعد دول الخليج العربية مثل سلطنة عمان التي تربط معظمها عملاتها بالدولار من بين الحائزين الرئيسيين للأصول الأمريكية مع تسعير النفط المصدر الرئيسي لإيراداتها بالدولار.

ودفع قيام وكالة ستاندرد آند بورز في أغسطس آب بخفض تصنيف الولايات المتحدة الصين أكبر حائز أجنبي للسندات الحكومية الأمريكية للمطالبة بعملة احتياطي جديدة مستقرة.

وقال الزدجالي على هامش منتدى مالي إن عمان لا تزال تبقي على استثماراتها في سندات الخزانة الأمريكية نظرا لأنه لا يوجد بلد آخر قام بسحب استثماراته.

وأضاف أنه لن يحدث تغيير في سياسة الاحتياطي للمركزي العماني وسيبقي البنك على حيازاته الصغيرة من الذهب.

وأظهرت بيانات اليوم أن الأصول الأجنبية للمركزي العماني ومن بينها الذهب بلغت 4.9 مليار ريال (12.8 مليار دولار) في أغسطس آب منخفضة 3.5 في المئة عنها قبل عام.

وجاءت تصريحات الزدجالي داعمة لتلك التي أدلى بها مسؤول عماني كبير لرويترز عقب خفض تصنيف الولايات المتحدة مباشرة وقال فيها إن عمان ستحتفظ باستثماراتها في السندات الحكومية الأمريكية.

وتحوز بنوك مركزية حول العالم سندات خزانة أمريكية لسيولتها ولوضعها كملاذ آمن.

وتحولت البنوك الأوروبية المثقلة بالديون صوب منطقة الخليج النفطية الغنية للحصول على تمويل وهي تواجه صعوبات في مواجهة أزمة ديون منطقة اليورو لكن الزدجالي قال إن البنك المركزي العماني حث البنوك المحلية على توخي الحذر.

وأضاف أن المركزي أصدر توجيها للبنوك المحلية بعدم التعرض للديون الأوروبية عالية المخاطر وتابع ان هذا يفسر عدم تأثر البنوك العمانية بأزمة الائتمان الأوروبية.

وقال الزدجالي إن اقتصاد عمان وهي منتج صغير للنفط وليست عضوا في منظمة أوبك وشهدت اضطرابات اجتماعية في وقت سابق هذا العام من المرجح أن ينمو خمسة في المئة في 2011 في ظل تضخم يتوقع أن يصل إلى أربعة في المئة.

وقال وزير المالية العماني درويش البلوشي في وقت سابق اليوم في المنتدى نفسه إنه يتوقع نموا يبلغ 5.5 في المئة هذا العام وخمسة في المئة في 2012.

وتوقع محللون استطلعت رويترز آراءهم نموا يبلغ أربعة في المئة في 2011 و4.2 في المئة العام القادم بعد نمو يقدر بنحو 4.1 في المئة في 2010.

وأظهرت بيانات لوزارة المالية اليوم الاثنين أن التضخم ارتفع لأعلى مستوى في 29 شهرا عند 5.3 في المئة في اغسطس اب على اساس سنوي بدعم من أسعار الغذاء. وتوقع المحللون في المسح متوسط معدل التضخم عند 3.9 في المئة.

(الدولار= 0.384 ريال عماني)

ع ر - م ص ع (قتص)

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below