لجنة دولية تعقد أول اجتماع بشأن العضوية الفلسطينية بالأمم المتحدة

Fri Sep 30, 2011 7:57pm GMT
 

من لويس شاربونو

الامم المتحدة 30 سبتمبر أيلول (رويترز) - عقدت لجنة تابعة لمجلس الأمن الدولى معنية بقبول الأعضاء الجدد في الأمم المتحدة اليوم الجمعة أول اجتماع لها بشأن الطلب الفلسطيني للانضمام إلى المنظمة الدولية في الوقت الذي سعى فيه الفلسطينيون للحصول على تأييد أعضاء المجلس.

وبعد الاجتماع المغلق للجنة الدائمة التابعة للمجلس والتي تضم كل أعضاء المجلس وعددهم 15 قال السفير اللبناني لدى الامم المتحدة نواف سلام ان اللجنة وافقت بالاجماع على مواصلة الاجتماع على مستوى الخبراء في الأسبوع المقبل.

وكانت هذه بداية لعملية تقييم ستضع الفلسطينيين الذين يعتمدون على المساعدات في منافسة مع الولايات المتحدة وإسرائيل لكسب تأييد أعضاء المجلس الذين لم يحسموا قرارهم. وتعارض اسرائيل والولايات المتحدة بشدة المحاولة الفلسطينية للحصول على العضوية.

وكان سلام رئيس مجلس الأمن لهذا الشهر. وستتولى السفيرة النيجيرية جوي أوجو غدا السبت رئاسة المجلس لشهر اكتوبر تشرين الاول مما يعني أنها ستشرف على عمل اللجنة الدائمة.

ويقول دبلوماسيون غربيون في المجلس ان المحاولة الفلسطينية محكوم عليها بالفشل بسبب معارضة الولايات المتحدة. لكن مندوب فلسطين في الامم المتحدة رياض منصور اعرب مجددا عن امله في أن توافق اللجنة على الطلب على وجه السرعة.

وقال منصور للصحفيين بعد اجتماع المجلس إنهم سيبدأون التعامل مع تفاصيل الامور المتصلة بالطلب معبرا عن أمله في أن يتعامل الخبراء مع هذا الجزء من العملية في فترة قصيرة.

واشار بعض الدبلوماسيين الى أن هذه القضية قد تظل في اللجنة لأسابيع أو أشهر قبل اعادتها إلى مجلس الأمن للتصويت عليها. لكن الفلسطينيين يقولون انهم يريدون انتهاء العملية برمتها في غضون أسابيع.

وقال دبلوماسيون ان لجنة العضوية بخلاف مجلس الامن ككل تصدر توصيات بالأغلبية البسيطة ولا تملك اي دولة حق النقض (الفيتو) فيها.   يتبع