امريكا .. تطور هجمات الانترنت يفوق الاستجابة الدولية

Fri Jul 1, 2011 3:11pm GMT
 

من مايكل شيلدز

فيينا أول يوليو تموز (رويترز) - حذرت مسؤولة امريكية كبيرة اليوم الجمعة من ان التطور التقني لمرتكبي جرائم الانترنت يفوق قدرة العالم على مواجهته وطالبت بشن حملة سريعة عبر الحدود لمكافحة هذا التهديد الأمني.

وقالت جانيت نابوليتانو وزيرة الامن الداخلي "معظم الدول تفتقر حتى الى اطار قانوني يحكم الانترنت فعليا. انها ظاهرة جديدة في هذا الصدد لذا فإن النظم القانونية سواء المحلية او الدولية لم تواكب التقدم التقني الذي رأيناه."

وأضافت للصحفيين في فيينا "هذه هي الحقيقة المجردة لهذا الأمر. ينبغي أن نسرع الرد على ذلك."

واستهدفت هجمات انترنت كبيرة وقعت مؤخرا صندوق النقد الدولي ووكالة المخابرات المركزية الامريكية ومجلس الشيوخ الامريكي وشركات مثل سيتي جروب ولوكهيد مارتن كورب.

واثارت الهجمات تساؤلات بشأن امن انظمة الحاسب الخاصة بالحكومات والشركات وقدرة سلطات تنفيذ القانون على تعقب المتسللين.

ورفضت نابوليتانو الموجودة في فيينا للمشاركة في مؤتمر أمني دولي التعليق على وضع التحقيقات الخاصة بهذه القضايا لكنها شددت على ضرورة ان تزيد الدول قدرتها على التعاون.

وقالت للصحفيين "يتعين ان اقول اننا ما زلنا في المراحل الاولى. لا يوجد اطار دولي شامل" للتعامل مع القضية. واضافت ان الوضع ليس افضل حالا في الاتحاد الاوروبي.

وتابعت تقول "ينبغي أن يكون هناك في الوقت الحالي اطار قانوني دولي ما للتعامل مع ذلك وهذا غير متاح حتى الآن."

ونفى مسؤول صيني كبير الاسبوع الماضي وجود حرب الكترونية بين الصين والولايات المتحدة وذلك بعد اسابيع من الخلاف بشأن اتهامات بأن بكين ربما شنت سلسلة من هجمات التسلل الالكتروني.

م ر ح - م ص ع (من)