الاسترليني يتراجع بفعل بيانات اقتصادية ضعيفة

Mon Aug 1, 2011 4:10pm GMT
 

لندن أول أغسطس اب (رويترز) - تراجع الجنيه الاسترليني بشكل عام اليوم الإثنين بعدما أظهرت بيانات تقلص نشاط الصناعات التحويلية في بريطانيا في يوليو تموز للمرة الأولى في عامين في تذكير بالصعوبات التي يواجهها الاقتصاد البريطاني.

وقال متعاملون إن الاسترليني تعرض لمزيد من الضغوط في التعاملات المسائية حيث حققت عملات الملاذ الآمن مثل الفرنك السويسري والين أداء أفضل في تعاملات هزيلة.

ودعمت البيانات المحبطة أقوال البعض في السوق بأنه قد تكون هناك حاجة لمزيد من التيسير الكمي لانعاش النمو الضعيف للاقتصاد البريطاني.

وهبط الاسترليني إلى نحو 1.6284 دولار في التعاملات المسائية بعد أن كان قد ارتفع في وقت سابق إلى أعلى مستوى في شهرين عند 1.6477 دولار حينما صعدت الأصول المنطوية على مخاطر عقب تصريحات الرئيس الأمريكي باراك أوباما بالتوصل إلى إتفاق لرفع سقف الدين في الولايات المتحدة.

وسجل الاسترليني مستوى قياسيا منخفضا جديدا مقابل الفرنك السويسري إلى حوالي 1.2589 فرنك ونزل 1.6 في المئة مقابل الين إلى 124.77 ين وهو أدنى مستوى في أربعة اشهر.

ومقابل اليورو تراجعت العملة البريطانية قليلا رغم بيانات مخيبة للآمال بشأن قطاع الصناعات التحويلية في منطقة اليورو.

ع ر- م ص ع (قتص)