الأسهم الأوروبية تتراجع بفعل تجدد المخاوف بشأن ديون إيطاليا

Mon Oct 31, 2011 5:30pm GMT
 

باريس 31 أكتوبر تشرين الأول (رويترز) - أغلقت الأسهم الأوروبية على تراجع اليوم الإثنين آخر جلسات الشهر مع تجدد المخاوف بشأن ديون إيطاليا وتقدم شركة إم.إف جلوبل الأمريكية للسمسرة بطلب للحماية من الدائنين بموجب قوانين الإفلاس مما دفع المستثمرين لجني الأرباح من المكاسب الكبيرة التي تحققت في أكتوبر تشرين الأول.

وهبط مؤشر يوروفرست 300 ‪.FTEU3‬ لأسهم الشركات الأوروبية الكبرى 1.8 في المئة إلى 999.63 نقطة وفق بيانات غير نهائية لكنه حقق مكاسب شهرية بلغت 8.3 في المئة هي الأولى للمؤشر منذ أبريل نيسان والأكبر منذ يوليو تموز 2009.

وتضررت الأسهم الإيطالية مع هبوط المؤشر القياسي للبورصة 3.8 في المئة بينما ارتفع العائد على السندات القياسية الإيطالية لأجل عشر سنوات ليزيد عن ستة في المئة مما يضع مزيدا من الضغوط على كاهل الحكومة في مواجهة مشكلات الدين.

وسجلت أسهم بنوك منطقة اليورو أكبر خسائر اليوم وتضررت أيضا من المخاوف بشأن تأثير انهيار إم.إف جلوبل. وانخفض سهم دويتشه بنك 8.2 في المئة وسهم سوسيتيه جنرال 9.4 في المئة.

وفي أنحاء أوروبا تراجع مؤشر فايننشال تايمز 100 ‪.FTSE‬ البريطاني 2.4 في المئة ومؤشر داكس ‪.GDAXI‬ الألماني 2.9 في المئة ومؤشر كاك 40 ‪.FCHI‬ الفرنسي 2.8 في المئة.

ع ر - م ص ع (قتص)