جنوب السودان يتوقع استمرار ارتفاع سعر الجنيه

Fri Oct 21, 2011 8:07pm GMT
 

جوبا 21 أكتوبر تشرين الأول (رويترز) - قال مسؤولون في بنك جنوب السودان المركزي اليوم الجمعة إن البنك يتوقع أن يواصل سعر الجنيه الجنوب سوداني الارتفاع بعد مضاعفة المبالغ التي تتلقاها المؤسسات المالية شهريا بالعملة الأجنبية.

وارتفعت عملة جنوب السودان بشكل حاد أمام الدولار في السوق السوداء هذا الاسبوع منهية تراجعها منذ إطلاقها عقب الاستقلال عن السودان في يوليو تموز.

والنفط هو المصدر الرئيسي للايرادات والعملة الأجنبية في جنوب السودان. وتعاقدت الدولة على بيع 22 مليون برميل من الخام بقيمة 2.14 مليار دولار في الفترة من يوليو تموز حتى اكتوبر تشرين الأول وفقا لبيانات حكومية.

وقال تجار في السوق السوداء في العاصمة جوبا إنه جرى تداول الجنيه اليوم عند 3.8 جنيه مقابل الدولار بعدما كان سعره أعلى من 4.2 جنيه قبل نحو اسبوع.

وقال جون دور ماجوك نائب محافظ البنك المركزي لرويترز "ضاعفنا (تزويد المؤسسات بالعملة الصعبة) الاسبوع الماضي والتأثير واضح بالفعل. قبل نحو خمسة اسابيع كان السعر في الشارع حوالي 4.25 (جنيه للدولار)."

واضاف أن السعر ارتفع أمس إلى اربعة جنيهات وأن البنك يتوقع أن يواصل الصعود إلى 3.6 في منتصف نوفمبر.

وقال البنك إنه يعتزم تزويد البنوك وتجار العملة بما يصل إجمالا إلى 200 مليون دولار شهريا ارتفاعا من 100 مليون دولار حتى ألآن.

وألقى ماجوك باللوم في انخفاض سعر الجنيه في السابق على تحويلات المغتربين والمضاربات وتدفقات الأرباح من المستثمرين الأجانب فضلا عن الإغلاق المؤقت للحدود مع السودان.

وقال إن البنك أرسل مسؤولين للتحقيق في ممارسات خاطئة ببنوك تجارية ومكاتب صرافة.

وقال كورنيلو مايك محافظ البنك المركزي إن الاحتياطيات الأجنبية "جيدة" لكنه رفض الادلاء بمزيد من التفاصيل.

م ص ع (قتص)