مقابلة-صندوق النقد يقول إنه مستعد لمساعدة ليبيا ومصر

Mon Sep 12, 2011 3:24pm GMT
 

(لإضافة اقتباسات)

لندن 12 سبتمبر أيلول (رويترز) - قال مسؤول كبير بصندوق النقد الدولي اليوم الاثنين إن الصندوق مستعد لتقديم تمويل اضافي إلى ليبيا إذا لزم الأمر لكنه استبعد أن تحتاج البلاد مثل هذه المساعدة في المدى البعيد.

وقال مسعود أحمد مدير قسم الشرق الأوسط ووسط آسيا في الصندوق في مقابلة "إذا ظهرت حاجة لتمويل قصير الأجل فإن الصندوق مستعد لتقديمه."

لكنه أضاف أن من غير المرجح أن تحتاج ليبيا برنامج مساعدات طويل الأجل إذ من المتوقع أن تحصل البلاد في نهاية المطاف على ما قيمته نحو 150 مليار دولار من الأصول السيادية التي كان يسيطر عليها الزعيم السابق معمر القذافي ودائرة المقربين منه والمجمدة حاليا في الخارج.

وقال "في المدى المتوسط من المتوقع أن تستطيع تمويل نفسها."

وأعلنت كريستين لاجارد مديرة صندوق النقد الدولي يوم السبت اعتراف الصندوق بالمجلس الوطني الانتقالي كحاكم لليبيا وقالت إن الصندوق سيرسل فريقا هناك حالما تسمح الأوضاع الأمنية.

وقال أحمد أيضا إن الصندوق مازال مستعدا لاقراض مصر إذا غيرت القاهرة رأيها وطلبت المساعدة.

ورفض المجلس العسكري في مصر عرضا بقرض قيمته ثلاثة مليارات دولار من الصندوق في يونيو حزيران متعهدا بتمويل عجز الميزانية من مصادر محلية وقروض من حكومات عربية.

وقال احمد إن الصندوق متفائل ببعض التغييرات المزمعة في السياسة الاقتصادية للحكومة المصرية من بينها اصلاح نظام الدعم والذي من شأنه أن يؤدي لتحسين توزيع الغاز الطبيعي على الفقراء إلى جانب تحركات لرفع أسعار شراء المحاصيل من المزارعين.

م ح - م ص ع (قتص)