مسؤول حكومي: إسرائيل تأمل في إصلاح العلاقات مع تركيا

Fri Sep 2, 2011 4:12pm GMT
 

(لإضافة اقتباسات وتفاصيل)

القدس 2 سبتمبر أيلول (رويترز) - قال مسؤول حكومي اليوم الجمعة إن إسرائيل ستسعى لإصلاح العلاقات مع تركيا بعد أن طردت أنقرة سفير إسرائيل وعلقت الاتفاقات العسكرية معها.

وجاء إعلان تركيا بعد يوم من تقرير للأمم المتحدة ذكر أن إسرائيل استخدمت القوة المفرطة لدى مداهمة سفينة تركية كانت متجهة إلى غزة العام الماضي لكنه أكد وجهة نظر إسرائيل بأن حصارها البحري لقطاع غزة قانوني.

وقال بيان إسرائيلي رسمي "تدرك إسرائيل أهمية العلاقات التاريخية في الماضي والحاضر بين الشعبين اليهودي والتركي.

"تأمل دولة إسرائيل في التوصل إلى وسيلة لحل النزاع وستواصل العمل من أجل هذه الغاية."

وقالت إسرائيل إنها ترحب بالتقرير الذي أعدته لجنة من الأمم المتحدة حققت في احتجاز السفينة التركية مرمرة في 2010 بينما كانت تحاول كسر الحصار المفروض على قطاع غزة. وقتل تسعة اتراك في الهجوم الذي نفذته قوات خاصة إسرائيلية.

وقال وزير الخارجية التركي داود اوغلو اليوم الجمعة "تركيا ستتخذ كل الإجراءات التي تراها ضرورية من اجل حرية الملاحة في شرق البحر المتوسط."

ولم يدل بتفاصيل وحثت إسرائيل تركيا على عدم إرسال سفن إلى القطاع الذي تحكمه حركة المقاومة الإسلامية (حماس).

وقال البيان الإسرائيلي "تفترض إسرائيل أن تركيا ستحترم القانون الدولي فيما يتعلق بالملاحة في البحر المتوسط."   يتبع