12 تموز يوليو 2011 / 16:43 / منذ 6 أعوام

البورصة المصرية عند أدنى مستوى في شهرين بسبب الاحتجاجات

من سارة ميخائيل ونادية سليم

القاهرة/دبي 12 يوليو تموز (رويترز) - تراجعت الأسهم المصرية إلى أدنى مستوياتها في شهرين اليوم الثلاثاء مواصلة خسائرها لليوم الثاني لمخاوف من تصاعد احتجاجات مناهضة للحكومة في حين تأثرت الأسواق الخليجية سلبا بالمخاوف من اتساع نطاق أزمة ديون منطقة اليورو.

وواصل أكثر من ألف مصري احتجاجهم في وسط القاهرة لليوم الخامس بعد رفضهم تعهدات رئيس الوزراء باجراء تعديل حكومي باعتبارها لا تلبي مطالبهم بتسريع وتيرة الاصلاحات.

وقال هاشم غنيم من بيراميدز كابيتال ”سيظل الوضع يؤثر على السوق التي تعتمد بالكامل على ما يحدث في الشارع .. إذا تصاعدت الاحتجاجات في (ميدان) التحرير فإن السوق ستتعرض لمزيد من الضغوط النزولية.“

وفقد المؤشر القياسي للبورصة المصرية ‪.EGX30‬ 2.8 بالمئة ليغلق عند أدنى مستوى إقفال له منذ العاشر من مايو أيار.

وتراجع سهم البنك التجاري الدولي - وهو الأكثر نشاطا في السوق - أربعة بالمئة في حين علقت البورصة تداول 22 سهما خلال اليوم بعد أن تراجعت أكثر من خمسة بالمئة.

ولم يرتفع سوى ستة أسهم على المؤشر من بينها سهمان بالدولار. وارتفع سهم شركة الخدمات الملاحية والبترولية (ماريديف) 2.6 بالمئة والقابضة المصرية الكويتية 1.7 بالمئة.

وباع المستثمرون اليورو والأسهم لليوم الثالث مع تفاقم المخاوف من امتداد أزمة ديون منطقة اليورو إلى ايطاليا واسبانيا.

وطغت المخاوف العالمية على نتائج أعمال قوية للبنوك في السعودية لينخفض مؤشر بورصة المملكة ‪.TASI‬ 1.2 بالمئة مسجلا أدنى مستوى إغلاق منذ 25 يونيو حزيران.

وقال مدير صندوق مقيم في السعودية طلب عدم نشر اسمه ”مشكلة ديون منطقة اليورو تشغل تفكير الكل والمعنويات الاقليمية ضعيفة بالفعل لان المشاركة بالسوق هزيلة بسبب عوامل موسمية.“

وتراجعت أسهم البتروكيماويات والبنوك ذات الثقل على المؤشر وعمد المستثمرون إلى تقليص مراكزهم على نطاق واسع.

وتراجعت أسهم الشركة السعودية للصناعات الأساسية (سابك) أكبر شركة بتروكيماويات في العالم من حيث القيمة السوقية 1.2 بالمئة. وهبط سهم مصرف الراجحي أكبر بنك سعودي مدرج واحدا بالمئة رغم ارتفاع الأرباح الفصلية للبنك 3.6 بالمئة.

وخالف سهم البنك السعودي الهولندي الاتجاه العام بانخفاضه واحدا بالمئة بعد تحقيق زيادة 5.1 بالمئة في الأرباح الفصلية وهو ما فاق التوقعات.

وتراجعت أسهم دبي ‪.DFMGI‬ لليوم الثاني وأغلقت بورصة قطر ‪ .QSI‬ منخفضة أيضا.

وتراجع مؤش دبي واحدا بالمئة مسجلا مستوى منخفضا جديدا لشهر يوليو تموز. وتراجعت معظم الأسهم وهبط سهم إعمار العقارية اثنين بالمئة.

ويتوقع محللون استطلعت رويترز آراءهم أن يتراجع صافي الأرباح الفصلية للشركة العقارية 55.3 بالمئة.

وقال إبراهيم مسعود مدير الاستثمار في بنك المشرق ”في رأيي أن إعمار ستكون مثيرة للاهتمام .. الرقم العام لن يبدو جيدا على الأرجح بسبب بعض عمليات خفض القيمة لكن أود أن أرى الجانب التشغيلي.“

وتراجع مؤشر بورصة قطر 0.9 بالمئة مسجلا أدنى مستوى إغلاق له منذ 30 يونيو حزيران.

وفيما يلي مستويات إغلاق مؤشرات أسواق الأسهم بالمنطقة..

مصر

تراجع المؤشر القياسي للبورصة المصرية 2.8 بالمئة إلى 4972 نقطة.

السعودية

تراجع مؤشر السوق المالية السعودية 1.2 بالمئة مسجلا 6490 نقطة.

دبي

تراجع مؤشر سوق دبي المالي واحدا بالمئة إلى 1533 نقطة.

قطر

تراجع مؤشر بورصة قطر 0.9 بالمئة إلى 8425 نقطة.

أبوظبي

تراجع مؤشر سوق أبوظبي للأوراق المالية ‪.ADI‬ 0.4 بالمئة إلى 2713 نقطة.

سلطنة عمان

تراجع مؤشر سوق مسقط للأوراق المالية ‪.MSI‬ 0.3 بالمئة إلى 5968 نقطة.

الكويت

تراجع مؤشر سوق الكويت للأوراق المالية ‪.KWSE‬ 0.3 بالمئة إلى 6165 نقطة.

البحرين

تراجع مؤشر بورصة البحرين ‪.BAX‬ 0.05 بالمئة إلى 1318 نقطة.

أ أ - م ص ع (قتص)

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below