تركيا تتعهد بإجراءات قانونية ضد اسرائيل

Fri Sep 2, 2011 7:34pm GMT
 

من لويس شاربونو

الامم المتحدة 2 سبتمبر أيلول (رويترز) - قالت تركيا اليوم الجمعة انها ستسعى لمحاكمة كل الاسرائيليين المسؤولين عن الجرائم التي ارتكبت خلال هجوم اسرائيلي على سفينة مساعدات كانت في طريقها إلى قطاع غزة في مايو ايار 2010 مما اسفر عن مقتل تسعة اتراك.

وقالت السفارة التركية في واشنطن في بيان "تركيا ستتخذ اجراءات قانونية ضد الجنود الاسرائيليين وكل المسؤولين الآخرين عن الجرائم التي ارتكبت وستتابع الامر بحزم."

ويأتي هذا التهديد بعد صدور تقرير للامم المتحدة اكد شرعية الحصار الاسرائيلي البحري لغزة لكنه قال ان اسرائيل استخدمت القوة المفرطة في الهجوم. ورفضت كل من تركيا واسرائيل بعض النتائج التي توصل اليها التقرير الذي حمل اسم تقرير بالمر.

ولم تعلن اسرائيل اسماء الجنود الذين شاركوا في الهجوم ولذلك يمكن فقط ملاحقة القادة الذين أشرفوا على العملية اذا مضت تركيا في الإجراءات القانونية.

وقال ادواردو ديل بوي المتحدث باسم الامم المتحدة ان النسخة الكاملة من تقرير الامم المتحدة الذي سرب يوم الخميس سلمت إلى مكتب بان جي مون الامين العام للمنظمة الدولية اليوم الجمعة وسوف تنشر رسميا قريبا.

ولم يعلق المتحدث على محتوى التقرير قبل نشره رسميا لكنه قال ان السبب الرئيسي للتحقيق الذي قامت به الامم المتحدة والذي رأسه جيفري بالمر رئيس الوزراء النيوزيلندي السابق هو التقريب بين تركيا واسرائيل.

لكن طرد تركيا لدبلوماسيين اسرائيليين وعزمها اتخاذ اجراء قانوني يشير إلى أن تقرير بالمر فاقم الانقسام بين انقرة وحليفتها السابقة.

وقالت السفارة التركية في بيانها "تركيا تطعن على نتائج معينة في تقرير بالمر نعتقد انها لن تخدم هدف الاستقرار والسلام خاصة في منطقتنا.   يتبع