الاتحاد الأوروبي يضيف المصرف التجاري السوري لقائمة العقوبات

Thu Oct 13, 2011 2:18pm GMT
 

(لإضافة تفاصيل)

بروكسل 13 أكتوبر تشرين الأول (رويترز) - قال دبلوماسيون إن الاتحاد الأوروبي وافق اليوم الخميس على إضافة المصرف التجاري السوري إلى قائمة الكيانات المفروض عليها عقوبات احتجاجا على القمع وانتهاك حقوق الإنسان.

وجاء في بيان للاتحاد الأوروبي أنه جمد أصول كيان آخر يدعم الحكومة السورية ماليا مما يرفع عدد الكيانات الخاضعة للعقوبات إلى 19 . وقال دبلوماسيون بالاتحاد إن الكيان الأخير هو المصرف التجاري السوري.

وقالت كاثرين اشتون مسؤولة السياسة الخارجية بالاتحاد الأوروبي في بيان "قرار اليوم هو نتيجة مباشرة للحملة المروعة والوحشية التي يشنها النظام السوري ضد شعبه."

وأضافت "لا تستهدف إجراءاتنا الشعب السوري لكنها تهدف لحرمان النظام من الإيرادات المالية وقاعدة الدعم اللازمة لمواصلة القمع."

وفرض الاتحاد الأوروبي في سبتمبر أيلول حظرا على واردات النفط الخام من سوريا إلى دول الاتحاد ومنع الشركات الأوروبية من الاستثمار في قطاع النفط السوري. كما فرض عقوبات على شركة سيريتل وهي أكبر شركة لاتصالات الهاتف المحمول في سوريا وعقوبات على اكبر شركة خاصة هناك وهي شام القابضة.

لكن آثار عقوبات الاتحاد الاوروبي أصبحت أقل حدة نتيجة عرقلة روسيا والصين صدور قرار صاغته الدول الغربية في مجلس الأمن التابع للأمم المتحدة كان من الممكن أن يؤدي لتشديد العقوبات.

د م - م ص ع(سيس)