المركزي الأمريكي مستعد لمزيد من تيسير السياسة النقدية

Wed Jul 13, 2011 3:07pm GMT
 

واشنطن 13 يوليو تموز (رويترز) - قال بن برنانكي رئيس مجلس الاحتياطي الاتحادي (البنك المركزي الأمريكي) اليوم الأربعاء إن البنك مستعد لمزيد من تيسير السياسة النقدية إذا ضعف الاقتصاد وتراجع التضخم في إشارة إلى أن صانعي السياسة يدرسون مزيدا من التحفيز الاقتصادي.

وقال برنانكي في شهادة معدة مسبقا امام لجنة الخدمات المالية بمجلس النواب الأمريكي "الاحتمال قائم أن يستمر الضعف الاقتصادي الذي شهدناه في الفترة الأخيرة لفترة أطول من المتوقع وأن تعاود مخاطر الانكماش الظهور وهو ما يشير لحاجة لدعم اضافي على صعيد السياسة."

ووذكر برنانكي أن توقعات البنك لشهر يونيو حزيران التي جرى تعديلها بخفض كبير عن ابريل نيسان لم تتضمن البيانات المعلنة في الاونة الاخيرة خاصة تقرير الوظائف المنشور الجمعة الماضي.

واظهر التقرير توقف نمو الوظائف خلال الشهرين الماضيين ما دفع معدل البطالة للارتفاع إلى 9.2 بالمئة.

وقال برنانكي إن ضعف الاقتصاد في الاونة الاخيرة يرجع جزئيا إلى عوامل مؤقتة مثل ارتفاع تكاليف الطاقة وتأثير زلزال اليابان وما تلاه من امواج مد بحري عاتية على الصناعة العالمية.

لكنه اقر أن سوق العمل مازالت ضعيفة عما يتمنى البنك أن تكون عليه.

م ح - م ص ع (قتص)