سلطنة عمان تخطط لزيادة الانفاق الحكومي 9% في 2012

Tue Aug 23, 2011 5:46pm GMT
 

مسقط 23 أغسطس اب (رويترز) - قال مسؤول كبير في وزارة المالية اليوم الثلاثاء إن سلطنة عمان تخطط لزيادة الانفاق الحكومي تسعة في المئة في 2012 عن هذا العام لتمويل مشروعات إنشاء وتوفير مزيد من الوظائف للمواطنين.

وشهدت عمان وهي منتج صغير للنفط وليست عضوا في منظمة أوبك عدة احتجاجات شعبية هذا العام طالبت بتوفير مزيد من الوظائف والقضاء على الفساد وقالت السلطنة إن الإنفاق الحكومي هذا العام سيرتفع 11 في المئة عن الميزانية الأصلية.

وقال المسؤول الذي طلب عدم الكشف عن اسمه لرويترز "نتوقع نمو الانفاق في 2012 بنسبة تسعة في المئة إلى حوالي 8.9 مليار ريال (23.1 مليار دولار) لتمويل مشروعات في البنية التحتية وتوفير مزيد من الوظائف للخريجين."

ودفعت الاحتجاجات السلطان قابوس بن سعيد الذي يحكم البلاد منذ 40 عاما لأن يتعهد في أبريل نيسان بإنفاق إضافي يبلغ 2.6 مليار دولار وأعلن أيضا عن خطط لخلق 50 ألف وظيفة جديدة ضمن إجراءات أخرى.

وقال المسؤول "سنسعى لابقاء العجز عند 850 مليون ريال في 2012 وهو نفس مستواه في 2011 مع توقع نمو الايرادات الاجمالية بفضل زيادة متوقعة في انتاج النفط في العام القادم."

والسياسة المالية هي أداة أساسية لتوجيه دفة اقتصاد السلطنة المعتمد على النفط حيث تربط الدولة عملتها الريال بالدولار الأمريكي.

وإلى جانب ارتفاع إنتاج النفط من المنتظر أن تكون زيادة الإنفاق العام من بين العوامل الداعمة لاقتصاد عمان هذا العام في الوقت الذي يتباطأ فيه النمو في الغرب.

وارتفع الإنفاق 12.1 في المئة إلى 3.9 مليار ريال في النصف الأول من 2011 عن الفترة نفسها من العام الماضي رغم أن الحكومة لا تزال قادرة على تحقيق فائض يبلغ 386.6 مليون ريال أو 1.7 في المئة من الناتج المحلي الإجمالي.

وتلقت السلطنة وعودا بحزمة مساعدات تبلغ عشرة مليارات دولار من جيرانها الأغنياء في منطقة الخليج في وقت سابق هذا العام وتأمل في تلقي الشريحة الأولى البالغة مليار دولار في 2012.

(الدولار = 0.385 ريال عماني)

ع ر - م ص ع (قتص)