قائد الجيش السوري الحر يهدد بتصعيد الهجمات

Tue Jan 3, 2012 7:12pm GMT
 

(لاضافة تهديد قائد الجيش السوري الحر وتفاصيل)

من دومينيك ايفانز واريكا سولومون

بيروت 3 يناير كانون الثاني (رويترز) - هدد قائد الجيش السوري الحر اليوم الثلاثاء بتصعيد الهجمات ضد قوات الرئيس بشار الاسد قائلا إنه غير راض عن مدى التقدم الذي يحققه المراقبون العرب في وقف الحملة العسكرية ضد المحتجين.

وابلغ العقيد رياض الاسعد رويترز "اذا شعرنا انهم (المراقبون) ما زالوا غير جديين في الايام القليلة المقبلة او على الاكثر خلال اسبوع سنتخذ القرار وسيكون مفاجأة للنظام ولكل العالم."

وقالت الجامعة العربية يوم الاثنين ان مراقبيها في سوريا يساعدون على وقف اراقة الدماء بعد عشرة أشهر من بدء انتفاضة شعبية ضد اسرة الأسد وطالبت بمزيد من الوقت لكي تؤدي بعثة المراقبة العربية عملها.

لكن منذ وصول بعثة المراقبين في الاسبوع الماضي قتلت قوات الامن أكثر من 132 شخصا وفقا لاحصاء لرويترز يستند إلى روايات نشطاء. وتقول جماعات ناشطين اخرى ان عدد القتلى بلغ 390 شخصا.

وقال المرصد السوري لحقوق الانسان ان منشقين على الجيش السوري قتلوا 18 فردا على الاقل من قوات الامن في محافظة درعا الجنوبية اليوم الثلاثاء.

واضاف ان عشرات من الجنود الذين تركوا مواقعهم وقت الفجر تعرضوا لاطلاق نار من مركز للشرطة في بلدة جاسم اثناء فرارهم مع اسلحتهم. وقال المرصد ان المنشقين المدججين بالسلاح ردوا على النيران وقتلوا 18 شخصا على الاقل. واضاف ان الجثث نقلت الى مستشفى حكومي.

وفتحت قوات الامن النار ايضا وقتلت اثنين في احتجاج بمدينة حماة في وسط البلاد في نفس اليوم الذي اجتمع فيه ناشطون مع مراقبين وقالوا ان الفريق بدا عاجزا عن مساعدتهم.   يتبع