الأردن يوافق على إنفاق اجتماعي إضافي بقيمة 824 مليون دولار

Tue Aug 23, 2011 8:12pm GMT
 

عمان 23 أغسطس اب (رويترز) - قال وزير المالية الأردني اليوم الثلاثاء إن مجلس الوزراء وافق على ميزانية تكميلية تضيف 584 مليون دينار (824 مليون دولار) إلى خطط الانفاق لعام 2011 لتغطية مدفوعات اجتماعية إضافية ودعم غذائي.

وأبلغ الوزير محمد أبو حمور رويترز أن المبلغ الاضافي وهو بخلاف 6.369 مليار دينار (8.98 مليار دولار) من الانفاق الحكومي المخصص بالفعل يهدف لتغطية زيادة أجور موظفي القطاع العام وزيادة دعم الغذاء والطاقة.

وقال في مقابلة "ستدعم الأموال الإضافية المواد الغذائية وأسعار الطاقة (التي تأثرت)...بارتفاع أسعار النفط العالمية و(ستدعم) تجميد أسعار البنزين في السوق المحلية."

وتابع أبو حمور إن المنح الأجنبية التي تلقتها المملكة حتى الآن هذا العام وتبلغ 1.44 مليار دولار على الأقل ستساهم في تغطية الإنفاق الإضافي والوصول بالعجز إلى الرقم المستهدف في ميزانية 2011 عند 1.160 مليار دينار أو 5.5 في المئة من الناتج المحلي الإجمالي.

وقال إن الميزانية التكميلية "مغطاة بالكامل بالمساعدات الإضافية الأجنبية ولا تتضمن أي زيادة في العجز المتوقع في ميزانية 2011."

وأدى ارتفاع الأسعار العالمية للقمح إلى زيادة تكلفة دعم الخبز بينما أدى صعود أسعار النفط إلى زيادة دعم البنزين العادي.

ومن المتوقع أن ترتفع فاتورة الطاقة للبلاد إلى 4.5 مليار دولار في 2011 من ثلاثة مليارات دولار العام الماضي مع ارتفاع تكلفة وقود الديزل المستورد لتغطية إحتياجات الأردن من الكهرباء بعد انقطاع امدادات الغاز المصري الذي يوفر معظم طاقة توليد الكهرباء في المملكة.

وقال محللون إن أكبر تحد يواجه الأردن في 2011 يتمثل في جذب مزيد من الاستثمارات الخاصة لخلق فرص عمل جديدة.

ورغم أن الأردن حرر أسعار الطاقة منذ عدة أعوام إلا أنه أعاد الدعم الذي تضمن مؤخرا تجميد أسعار البنزين لتفادي احتجاجات مثل التي اجتاحت دولا عربية أخرى.   يتبع