الوطنية للاستثمار المغربية تبيع 41% في شركة زيت طهي لشركة فرنسية

Wed Jul 13, 2011 8:50pm GMT
 

الرباط/باريس 13 يوليو تموز (رويترز) - باعت الشركة الوطنية للاستثمار المملوكة للأسرة الحاكمة في المغرب حصة 41 بالمئة في لوسيور كريسطال أكبر شركة مغربية لإنتاج زيت الطهي لشركة سوفيبروتيول عملاق البذور الزيتية الفرنسية مقابل 164.5 مليون دولار.

وقالت الوطنية للاستثمار إنها باعت الحصة لسوفيبروتيول بمتوسط 115 درهما (14.3 دولار) للسهم أي بعلاوة 1.5 بالمئة فوق سعر إغلاق السهم أمس الثلاثاء قبل الإعلان عن الصفقة.

وقال متعاملون إن الوطنية للاستثمار أبرمت صفقة جيدة نظرا للقيود الاجتماعية والسياسية المغربية التي تجعل من الصعب على منتجي المواد الغذائية الأساسية رفع الأسعار بما يعكس ارتفاع أسعار السلع الأولية عالميا.

وبيع الحصة هو الأول فيما يعتقد أن يكون سلسلة عمليات تشمل بيع حصص مملوكة للوطنية للاستثمار في شركات رائدة في البلاد مثل بنك التجاري وفا وشركة منتجات الألبان المركزية للحليب وشركة تكرير السكر الوحيدة بالمغرب كوسومار.

وقالت الوطنية للاستثمار في بيان إن بيع الحصة جزء من عملية إعادة التنظيم التي أعلنتها هي وشركة اونا في مارس اذار 2010.

واضافت أن الصفقة تسمح لسوفيبروتيول بمواصلة استراتيجة التوسع عالميا والتي تركز على حوض البحر المتوسط مما يسمح لها بأن تصبح رائدا في سوق زيت الطعام المغربية.

وكانت الوطنية للاستثمار تمتلك 76 في المئة في لوسيور قبل الصفقة وقالت إنها تعتزم بيع الحصة المتبقية ونسبتها 35 في المئة لمؤسسات استثمار طويل الأجل ومن خلال طرح عام أولي في بورصة الدار البيضاء.

وكانت الوطنية للاستثمار ووحدتها اونا قد بدأتا عملية اندماج وسحبتا إدارج اسهم من البورصة في وقت لاحق لتمهيد الطريق أمام نقل اصول اونا إلى الوطنية للاستثمار وبيع بعض تلك الأصول فيما بعد.

ويتزامن بيع الحصة مع استمرار احتجاجات محدودة بدات في فبراير شباط تطالب بملكية برلمانية وتقليص نفوذ الملك محمد السادس في قطاع الأعمال.   يتبع