24 تشرين الأول أكتوبر 2011 / 18:43 / منذ 6 أعوام

قمة رويترز- جدوى تتوقع نمو قطاع البناء السعودي وتباطؤ البتروكيماويات

من أسماء الشريف

الرياض 24 أكتوبر تشرين الأول (رويترز) - تتوقع شركة جدوى للاستثمار نموا قويا في قطاع الانشاءات السعودي من خطط البناء الضخمة للمملكة لكنها تتوقع تباطؤ قطاع البتروكيماويات المهم الذي يدفعه التصدير مع تباطؤ النمو العالمي.

وقال بول جامبل مدير البحوث في جدوى خلال قمة رويترز للاستثمار في الشرق الأوسط ”ستكون الفكرة هي تتبع الانفاق الحكومي لذا اعتقد ان قطاعات البناء والتشييد والاستثمار الصناعي والاسمنت ستستفيد قطعا من برنامج الاستثمار والانفاق الحكومي الضخم.“

وتعهدت السعودية التي عزز ارتفاع أسعار النفط ايراداتها بانفاق حوالي 130 مليار دولار على مشروعات اسكان واجراءات اجتماعية اخرى.

وتعتزم المملكة أيضا انفاق 400 مليار دولار على مشروعات البنية الأساسية خلال خمس سنوات حتى 2013 مما يجعل جامبل يرى أن قطاع الانشاء من بين اكثر القطاعات جاذبية في البلاد في السنوات القليلة المقبلة.

وفي ظل نمو السكان البالغ عددهم 27 مليون نسمة تواجه المملكة حاليا نقصا في المساكن وستحتاج نحو 1.65 مليون وحدة سكنية جديدة بحلول 2015 وذلك بحسب تقرير أصدره البنك السعودي الفرنسي في مارس اذار.

وقال جامبل ”سيكون هذا هو الحال ليس حتى 2012 فحسب ولكن ربما على مدى خمس أو ست سنوات قادمة. بالنسبة لنا هذا قطاع جذاب للغاية.“

وأضاف أنه يتوقع تباطؤ نمو قطاع البتروكيماويات لأنه مرتبط بصمود أسعار المنتجات.

وتابع ”الوضع بالنسبة للبتروكيماويات أصعب قليلا لانها تعتمد على أسعار المنتجات. مازال الاقتصاد العالمي ضعيفا إلى حد بعيد وفي ضوء توقعاتنا بتراجع أسعار النفط ... سيكون هناك تأثير على ايراداتها (البتروكيماويات).“

وأضاف ”قد تتراجع أسعار المنتجات ويمكن القول أنه في بيئة صعبة لن ترى نموا كبيرا في المبيعات ولذا لن يكون نمو أرباحها بنفس قوته هذا العام.“

ولطالما اعتبر قطاع البتروكيماويات السعودي احد اكثر القطاعات جاذبية إذ لدى الشركات ميزة تفضيلية على المنافسين العالميين حيث تحصل على مواد اللقيم بأسعار رخيصة. ويأتي 80 بالمئة من ايرادات الشركات من الصادرات.

وفي الأسبوع الماضي أعلنت الشركة السعودية للصناعات الأساسية (سابك) أكبر شركة للبتروكيماويات في العالم من حيث القيمة السوقية نمو أرباحها الصافية 54 بالمئة في الربع الثالث بفضل ارتفاع أسعار المنتجات وقوة الطلب العالمي.

وتوقع جامبل أن تتراجع أسعار النفط قرب نهاية العام الحالي وفي 2012 حيث يتوقع ان يبلغ متوسط سعر خام غرب تكساس الوسيط 82 دولارا للبرميل العام المقبل انخفاضا من 90 دولارا في 2011.

م ح - م ص ع (قتص)

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below