حقائق عن بعض الأسرى الفلسطينيين المقرر الافراج عنهم

Fri Oct 14, 2011 7:05pm GMT
 

14 أكتوبر تشرين الأول (رويترز) - وافقت إسرائيل على الافراج عن 1027 اسيرا فلسطينيا مقابل اطلاق سراح الجندي الإسرائيلي الأسير جلعاد شاليط.

ونشرت حركة المقاومة الاسلامية (حماس) اسماء الفلسطينيين المقرر الافراج عنهم.

وفيما يلي نبذة عن بعض أبرز هؤلاء الأسرى..

- يحيى السنوار : ولد في 1962 في مخيم خان يونس للاجئين في قطاع غزة. أسس جهازا امنيا أطلق عليه اسم "مجد" في الثمانينات بعد فترة قصيرة من تأسيس حركة حماس. وشن هذا الجهاز حملة ضد الفلسطينيين المشتبه في تعاونهم مع إسرائيل وجرى قتل الكثير منهم. وربما يعتبر السنوار ابرز شخصية سيتم الافراج عنها. وشقيقه هو محمد السنوار القائد العسكري في حماس والذي يقول بعض الإسرائيليين انه ساعد في وضع خطة الغارة التي شنت عبر الحدود عام 2006 واسفرت عن أسر شاليط.

- احلام التميمي : من مواليد 1980 وعملت مراسلة لمحطة تلفزيون محلية قبل انضمامها للجناح المسلح لحماس. ساعدت أحلام في اختيار اماكن لشن هجمات انتحارية فيها واتهمت بنقل بعض المفجرين الانتحاريين إلى هذه الأماكن ومنها مطعم للبيتزا في القدس عام 2001 حيث قتل 15 شخصا. وصدر ضدها 16 حكما بالسجن مدى الحياة. وقال مصدر فلسطيني انها ستنفى إلى الأردن.

- قاهرة السعدي : من مواليد 1976 في مدينة جنين بالضفة الغربية. جرى اعتقالها في عام 2002 واتهمتها إسرائيل بتجنيد نشطاء وتهريب أسلحة ومرافقة مهاجمين انتحاريين لمهاجمة اهداف في عمليات لحركة الجهاد الإسلامي. وصدر ضدها ثلاثة أحكام بالسجن مدى الحياة بالاضافة إلى السجن لمدة 30 عاما اخرى.

- آمنة منى : ناشطة فلسطينية من بير نبالا . في يناير كانون الثاني عام 2001 استخدمت منى التي كان عمرها انذاك 24 عاما احدى غرف الدردشة عبر الانترنت ووعود باقامة علاقة جنسية لاستدراج صبي إسرائيلي عمره 16 عاما إلى مقتله. وتظاهرت بانها سائحة أمريكية واقنعته بالذهاب معها إلى الضفة الغربية حيث قتل بالرصاص. وصدر ضدها حكم بالسجن مدى الحياة.

- محمد الشراتحة : من مواليد 1957 في مخيم جباليا للاجئين في شمال قطاع غزة. كان قائدا لوحدة قتالية خاصة تابعة لحماس تعرف باسم "101" والتي خطفت الجنديين الإسرائيليين ايلان سعدون وآفي ساسبورتس عام 1989. وقتل الجنديان الإسرائيليان. والقي القبض على الشراتحة عام 1989 وصدرت ضده ثلاثة أحكام بالسجن مدى الحياة وحكم منفصل بالسجن لمدة 30 عاما.

- كريم وماهر يونس :أدين الشقيقان كريم وماهر يونس عام 1983 بقتل الجندي الإسرائيلي آفي برومبرج الذي اختفى عام 1980 بعد مغادرة قاعدته العسكرية في مرتفعات الجولان. وحكم عليهما بالإعدام ولكن جرى تخفيف الحكم لاحقا إلى السجن مدى الحياة.   يتبع