ارجاء تقرير بشأن مداهمة اسرائيل لقافلة مساعدات الى اغسطس

Mon Jul 25, 2011 7:27pm GMT
 

الامم المتحدة 25 يوليو تموز (رويترز) - اكدت الامم المتحدة اليوم الاثنين ان اصدار تقرير لها بشأن مداهمة اسرائيل لسفينة نشطاء مؤيدين للفلسطينيين العام الماضي والتي اوقعت تسعة قتلى أتراكا سوف يتأجل الى اواخر اغسطس آب.

ولم يعط المتحدث باسم الامم المتحدة مارتن نيسيركي موعدا محددا للتقرير الذي طال تأجيله والذي قال مسؤولون اسرائيليون امس الاحد ان من المتوقع صدوره يوم 20 اغسطس اب وهو يوم سبت.

وكان مسؤولون بالامم المتحدة قد لمحوا في البداية الى ان التقرير الذي تعده لجنة تحقيق من اربعة اشخاص قد يكتمل في فبراير شباط ثم تأجل الى ابريل نيسان وكان آخر تأجيل في اواخر يوليو تموز.

وسئل نيسيركي عن احدث التصريحات التي ادلى بها المسؤولون الاسرائيليون فقال "أعضاء لجنة التحقيق بشأن قافلة (المساعدات) وافقوا على تأجيل وضع اللمسات الاخيرة على التقرير الى اواخر اغسطس." ولم يعط سببا للتأجيل.

واصبح تقرير الامم المتحدة بشأن مداهمة السفينة مرمرة في مايو ايار 2010 بينما كانت تحاول كسر الحصار على قطاع غزة على رأس قافلة مساعدات صداعا بالنسبة لاسرائيل التي ترفض مطالب تركية بالاعتذار.

ولم توقع تركيا حتى الان التقرير ويجري مبعوثو نتنياهو محادثات ثنائية مع انقرة أملا في تقريب مواقف الجانبين. ولتركيا شأنها شأن إسرائيل مندوب في لجنة تحقيق الامم المتحدة التي يرأسها رئيس الوزراء النيوزيلندي السابق جيفري بالمر.

وتعرض الجيش الاسرائيلي لانتقاد شديد بسبب المداهمة التي ادت الى تدهور شديد في العلاقات مع تركيا.

وتحث الامم المتحدة اسرائيل على انهاء الحصار. لكن اسرائيل تقول ان الحصار يمنع وصول الاسلحة الى حركة حماس التي تحكم غزة.

ع أ خ - م ص ع (سيس)