العراق يخطط لزراعة حبوب جديدة مقاومة للجفاف والملوحة

Tue Aug 16, 2011 7:03pm GMT
 

بغداد 16 أغسطس اب (رويترز) - قال مسؤول زراعي إن العراق يخطط هذا العام لبدء زراعة جيل جديد من بذور الحبوب يأمل في أن تكون أكثر مقاومة للجفاف وملوحة التربة ويمكن أن تساهم في تعزيز محصول القمح في غضون عامين.

وكانت إدارة الأرصاد الجوية العراقية قالت الأسبوع الماضي إنها تتوقع موجة جفاف تستمر ثلاثة أعوام بينما تعمل وزارة الزراعة على تحسين الري وإنتاج بذور تتناسب بشكل أفضل مع مناخ العراق الحار الجاف.

وقال مثنى عكيدي مدير عام الهيئة العامة للبحوث الزراعية لرويترز إن الهيئة تقوم بإنتاج أنواع مختلفة من الحبوب بينها نوعان من القمح الصلد وقمح الطحين لجعلهما أكثر قدرة على مقاومة الجفاف.

وقال عكيدي إن العراق أنتج بذور القمح هذه لإيجاد أصناف تستطيع النمو في البيئة العراقية وتتكيف مع التغيرات المناخية الحالية والمستقبلية.

واضاف أن من بين مواصفات هذا القمح مقاومة الملوحة والجو الجاف مع إنتاجية عالية.

وحصد العراق 1.73 مليون طن من القمح في موسم 2010-2011 انخفاضا من 1.866 مليون طن في موسم 2009-2010 بعد جفاف في هذا العام.

لكن عكيدي قال إن البذور الجديدة وتحسين الري يمكن أن يزيد إجمالي إنتاج القمح إلى ثلاثة أمثاله بحلول 2015.

وستبدأ زراعة البذور الجديدة في 2011 و2012 وسيشهد موسم 2014-2015 جني أول محصول استهلاكي.

ع ر - م ص ع (قتص)