المعارضة ترفض عرض سيف الإسلام القذافي إجراء انتخابات

Thu Jun 16, 2011 8:01pm GMT
 

من نيك كارني

طرابلس 16 يونيو حزيران (رويترز) - قال سيف الاسلام نجل الزعيم الليبي معمر القذافي إن والده مستعد لإجراء انتخابات والتنحي إذا خسرها لكن المعارضة والولايات المتحدة سارعتا إلى رفض العرض اليوم الخميس.

وأضاف سيف الاسلام لصحيفة كورييري ديلا سيرا الايطالية "يمكن اجراؤها خلال ثلاثة أشهر. بنهاية العام على أقصى تقدير ويمكن أن يكون وجود المراقبين الدوليين ضمانا للشفافية."

وأوضح أن والده سيكون مستعدا للتنحي إذا ما خسر الانتخابات لكنه لن يذهب إلى المنفى.

وألقى رئيس الوزراء البغدادي علي المحمودي بالشكوك على ما يبدو بشأن التنازل السياسي المحتمل وقال للصحفيين انه يود تصحيح ذلك بأن الزعيم الليبي ليس معنيا بأي استفتاءات.

واضاف أنه لا يوجد ما يدعو الزعيم الليبي للتنحي على أي حال لأنه لم يشغل أي منصب رسمي سياسي أو إداري منذ عام 1977 .

وقال مبعوث روسي زار طرابلس إن المحمودي أبلغه أن القذافي لن يترك السلطة.

وكان مسؤولون مؤيدون للقذافي قالوا في السابق إن إجراء انتخابات يمكن أن يكون جزءا من اتفاق لإنهاء الأزمة في الوقت الذي يؤكدون فيه ان البلاد سوف تحتشد خلفه في اي انتخابات. لكن المعارضين الذين انتفضوا ضده منذ نحو أربعة أشهر يقولون إنهم لن يثقوا في اي عملية سياسية ترتب والقذافي في السلطة.

ورفضت قيادة المعارضة في بنغازي معقل المعارضين في شرق البلاد عرض سيف الاسلام بوصفه مضيعة للوقت.   يتبع