مصر وإسرائيل تتفقان على زيادة القوات في سيناء

Fri Aug 26, 2011 8:56pm GMT
 

(لإضافة تعليقات لمحلل)

من مروة عوض

القاهرة 26 أغسطس اب (رويترز) - قال مصدر امني رفيع اليوم الجمعة ان مصر واسرائيل اتفقتا على زيادة عدد القوات المصرية في المنطقة الحدودية في شبه جزيرة سيناء وذلك عقب أعمال عنف في المنطقة أثارت خلافا دبلوماسيا بين البلدين.

وقتل ثمانية إسرائيليين على الأقل في هجوم شنه نشطاء عبر الحدود الاسبوع الماضي قالت إسرائيل إنهم تسللوا من قطاع غزة عبر سيناء.

وقتل خمسة من رجال الأمن المصريين أثناء تعقب القوات الإسرائيلية لبعض النشطاء الذين فروا إلى سيناء.

وقالت إسرائيل إن مصر تفقد سيطرتها على المنطقة في حين هددت مصر بسحب سفيرها في أسوأ أزمة دبلوماسية بين البلدين منذ الانتفاضة الشعبية التي اطاحت بالرئيس حسني مبارك في فبراير شباط.

وقال المسؤول الامني المصري لرويترز طالبا عدم نشر اسمه "بعد مفاوضات متواصلة جرى التوصل إلى اتفاق مبدئي بين مصر وإسرائيل على نشر مزيد من القوات المصرية في منطقة سيناء."

وتشكو مصر منذ فترة طويلة من أن القيود التي تفرضها معاهدة السلام الموقعة في عام 1979 مع إسرائيل تصعب عليها الحفاظ على الأمن في سيناء.

ولا تسمح معاهدة السلام الموقعة بين الدولتين عام 1979 سوى بوجود محدود لقوات حرس الحدود المصرية المزودة بأسلحة خفيفة في سيناء كما تقيد ايضا انتشار قوات اسرائيل على جانبها من الحدود.   يتبع