القذافي يهدد أوروبا والمعارضة تستأنف حملتها صوب طرابلس

Fri Jul 8, 2011 9:54pm GMT
 

(لاضافة خطاب القذافي وتعليق هيج)

من نيك كاري وبيتر جراف

الدفنية/القوالش (ليبيا) 8 يوليو تموز (رويترز) - هدد الزعيم الليبي معمر القذافي اليوم الجمعة بنقل الحرب في ليبيا إلى أوروبا في حين تعرضت المعارضة الليبية المسلحة لنيران كثيفة عندما استأنفت حملتها ضد قوات القذافي.

وحشد القذافي عشرات الالاف من انصاره في الساحة الخضراء بطرابلس لأداء صلاة الجمعة الأمر الذي يؤكد رفضه التنحي بعد أربعة عقود في السلطة وخمسة أشهر من القتال.

وهدد القذافي بإرسال مئات الليبيين لشن هجمات في أوروبا ردا على الحملة العسكرية التي يقودها حلف شمال الأطلسي ضده.

وقال في كلمة تلفزيونية "مئات الليبيين سيستشهدون في أوروبا. لقد قلت لكم إن العين بالعين والسن بالسن ولكن سنعطيهم الفرصة كي يعودوا إلى صوابهم."

وقال مسعفون إن ستة على الأقل من المعارضة المسلحة قتلوا وأصيب 17 آخرون على خط المواجهة بالقرب من مصراتة على ساحل البحر المتوسط.

وتعرض مقاتلو المعارضة لإطلاق نيران مدفعية كثيف من قوات القذافي وشاهد فريق لرويترز بالقرب من خط المواجهة قذيفة مورتر تسقط بالقرب من وحدة للمعارضة.

وقال فريق رويترز إن خمسة من افراد هذه الوحدة أصيبوا بينهم اثنان إصاباتهما خطيرة. وقطعت جزئيا أصابع أحد المعارضين وتدلت من يده بعد الانفجار.   يتبع