ادارة اوباما تطلب موافقة الكونجرس على بيع هليكوبتر هجومية لتركيا

Fri Oct 28, 2011 9:58pm GMT
 

من جيم وولف

واشنطن 28 أكتوبر تشرين الأول (رويترز) - اخطرت ادارة اوباما رسميا الكونجرس الامريكي اليوم الجمعة باقتراح غير معتاد لأخذ ثلاث طائرات هليكوبتر هجومية طراز سوبر كوبرا (ايه.اتش- 1 دبليو) من مخزون مشاة البحرية الامريكية وبيعها الى تركيا.

وقال اخطار من وزارة الدفاع (البنتاجون) الى الكونجرس ان الصفقة التي تقدر قيمتها بما يصل الى 111 مليون دولار ستدعم دفاع تركيا عن النفس وستعزز ايضا الامن الاقليمي وقدرتها على العمل مع القوات الامريكية وقوات باقي اعضاء حلف الاطلسي.

وتسعى تركيا منذ فترة للحصول على طائرات الهليكوبتر لتحل محل الطائرات التي فقدتها في صراعها الطويل مع المتمردين الانفصاليين من حزب العمال الكردستاني.

وبدأت تركيا الاسبوع الماضي هجمات برية وجوية على المتمردين الأكراد المتمركزين في شمال العراق وتوعدت بانتقام شديد بعد مقتل 24 جنديا تركيا يوم 19 أكتوبر تشرين الاول في واحد من أعنف هجمات الاكراد منذ سنوات.

وقال مسؤول في الكونجرس لرويترز إن خطة الادارة الامريكية تقضي بحصول قوات مشاة البحرية الامريكية على طائرتين جديدتين طراز (ايه.اتش-1 زد) في مقابل الطائرات الثلاث ذات المحركين من طراز (ايه.اتش - 1 دبليو) والتي ستنقل إلى أنقرة.

وذكرت وكالة التعاون الامني الدفاعي التابعة للبنتاجون ان اثر الصفقة على "استعداد" قوات مشاة البحرية الامريكية سيخفف باستخدام العائدات لبرنامج تحديث طائرات سوبر كوبرا لديها.

ومثل هذه المبيعات من المخزون الحالي للجيش الامريكي نادرة جدا. ويقوم تعاون عسكري بين الولايات المتحدة وتركيا منذ امد بعيد سواء على اساس ثنائي او داخل حلف شمال الاطلسي.

وتستخدم تركيا بالفعل طائرات الهليكوبتر (ايه.اتش-1 دبليو) العمود الفقري لاسطول طائرات الهليكوبتر الهجومية لدى مشاة البحرية الامريكية بعدما اشترت عشر طائرات منها في التسعينات. وقالت مذكرة البنتاجون ان الصفقة المقترحة ستعزز قدراتها للدفاع الارضي. ويفرض القانون تقديم هذه المذكرة لكنها لا تعني اتمام الصفقة.

وقالت وكالة التعاون الامني الدفاعي ان تركيا ستحصل ايضا على سبع محركات طراز تي 700- جي.اي-401 من انتاج شركة جنرال الكتريك منها ست محركات مزودة بها الطائرات ومحرك اضافي في اطار الصفقة المقترحة.

ع ع - م ص ع (سيس)