برنت فوق 112 وسط آمال إجراءات تحفيز وانحسار قوة الإعصار

Mon Aug 29, 2011 2:49pm GMT
 

(لتحديث الأسعار وإضافة تفاصيل)

لندن 29 أغسطس اب (رويترز) - ارتفع سعر مزيج برنت خام القياس الأوروبي فوق مستوى 112 دولارا اليوم الاثنين مع تراجع الدولار وبعدما ضرب الإعصار أيرين الساحل الشرقي للولايات المتحدة دون تقارير حتى الآن عن أضرار كبيرة بمصافي التكرير والمرافئ.

وفي الساعة 1356 بتوقيت جرينتش ارتفع برنت 1.21 دولار إلى 112.57 دولار للبرميل بعد أن هبط في وقت سابق من الجلسة إلى 110.53 دولار. وارتفع سعر الخام الأمريكي 2.25 دولار إلى 87.62 دولار.

وساعدت المخاوف من تعطل إمدادات النفط الأمريكية جراء الطقس في دعم سعر الخام نهاية الأسبوع الماضي لكن المركز الوطني للأعاصير قال إنه جرى الغاء تحذيرات العاصفة المدارية للساحل الشرقي.

واستمدت الأسواق دعما إضافيا من أن مجلس الاحتياطي الاتحادي (البنك المركزي الأمريكي) قد يطلق جولة ثالثة من التيسير الكمي. ولم يصدر إعلان بهذا المعنى عن بن برنانكي رئيس مجلس الاحتياطي لكنه ترك الباب مفتوحا لاحتمال القيام بذلك في وقت لاحق.

لكن بعض المحللين يتوقعون أن تكون ارتفاعات الأسعار قصيرة الأمد.

وقال ادوارد ماير كبير محللي أسواق السلع الأولية لدى ام.اف جلوبال للسمسرة "مع تلاشي عناوين الأخبار المتعلقة بمجلس الاحتياطي والإعصار ستتحول بواعث قلق المستثمرين الآن إلى مسائل أشد استعصاء مثل تباطؤ الاقتصاد العالمي ومشاكل الديون الأوروبية."

وأضاف "نعتقد أن أسواق الطاقة ستكون دفاعية بعض الشيء على مدى الأيام القليلة القادمة بعد أن تجاوزنا بعض الأحداث التي قدمت نوعا من الدعم."

كان المسار المتوقع للعاصفة يمر بسبع مصافي تكرير طاقتها الإجمالية 1.23 مليون برميل يوميا بما يعادل 73 بالمئة من إجمالي الطاقة التكريرية لشمال شرق الولايات المتحدة والبالغ 1.7 مليون برميل يوميا.

وخلف الإعصار أيرين الذي خفضت درجته إلى عاصفة مدارية 15 قتيلا وتسبب في انقطاع الكهرباء عن ما يصل إلى 3.6 مليون مشترك واقتلاع آلاف الأشجار.

ل ص - م ص ع (قتص)