الامارات تحث المجتمع الدولي على الوفاء بتعهداته لدول الربيع العربي

Thu Feb 9, 2012 3:12pm GMT
 

أبوظبي 9 فبراير شباط (رويترز) - حثت الامارات العربية المتحدة المجتمع الدولي اليوم الخميس على الوفاء بتعهدات بتقديم مساعدات بمليارات الدولارات لدول عربية بعد انتفاضات العام السابق.

وفي سبتمبر أيلول تعهدت مجموعة الثماني بتقديم تمويل بقيمة 38 مليار دولار لتونس ومصر والمغرب والأردن خلال الفترة من 2011 إلى 2013 بموجب ما عرف باسم "مبادرة دوفيل". كما تعهد صندوق النقد الدولي بتقديم 35 مليار دولار أخرى لدول تأثرت باضطرابات الربيع العربي.

لكن لم يتم تسليم سوى قدر يسير للغاية من هذه المبالغ حيث يردع عدم الاستقرار السياسي في تلك البلدان بعض المانحين من الدول والمؤسسات عن صرف مساعدات في الوقت الذي يكافح فيه مانحون آخرون ضغوطا على ميزانياتهم.

وقال يونس حاجي الخوري وكيل وزارة المالية الاماراتية إن الامارات تدعو المجتمع الدولي إلى بدء تطبيق بنود بيان دوفيل لاسيما ما يتعلق بمبالغ التمويل المحددة.

وكان الخوري يتحدث خلال اجتماع لمسؤولين من مجموعة الثماني ودول عربية ومؤسسات اقراض متعددة الأطراف في أبوظبي لبحث التنمية الاقتصادية في أعقاب الربيع العربي. وكان يفترض أن تقدم دول الثماني والدول العربية الغنية نصف المساعدات البالغة 38 مليار دولار فيما يقدم مقرضون متعددو الأطراف مثل البنك الدولي النصف الآخر.

وتوشك مصر على الدخول في أزمة عملة مع تراجع الاحتياطيات الأجنبية بنحو ملياري دولار شهريا لكنها لم تحصل على مساعدات عاجلة تذكر بخلاف مليار دولار قدمته السعودية وقطر وفقا لمسؤولين مصريين.

وقال رئيس الوزراء المصري هذا الأسبوع إن المانحين الدوليين اشترطوا لتقديم مساعدات أن تتوصل القاهرة أولا إلى اتفاق بشأن برنامج تمويل مع صندوق النقد. وقد يستغرق التوصل لمثل هذا الاتفاق عدة أسابيع إذ يرجح أن يتطلب التزام مصر بتنفيذ اصلاحات اقتصادية.

وتعهدت الامارات نفسها بتقديم مساعدات لمصر. وقال عبيد حميد الطاير وزير الدولة لشؤون المالية الاماراتي في أكتوبر تشرين الأول إن بلاده تعتزم تقديم ثلاثة مليارات دولار لكنها ما زالت تبحث آلية التسليم.

س ج - م ص ع (قتص)