ايني توقع مذكرة تفاهم مع المجلس الانتقالي لاستئناف العمل في ليبيا

Mon Aug 29, 2011 5:14pm GMT
 

(لإضافة تفاصيل)

بنغازي/ميلانو 29 أغسطس اب (رويترز) - وقعت شركة إيني النفطية الإيطالية إتفاقا مع المجلس الوطني الإنتقالي الليبي اليوم الإثنين يهدف لتسريع استئناف عملياتها من النفط والغاز في ليبيا بعد مخاوف من إمكانية أن تفقد وضعها المهيمن لصالح منافسين.

وكانت إيني أكبر منتج أجنبي للنفط في ليبيا قبل الحرب وتتطلع لتحسين العلاقات مع قادة المعارضة المسلحة بعد أن ترددت إيطاليا في دعم الانتفاضة في مراحلها الأولى.

وقالت إيني في بيان "مذكرة التفاهم التي وقعت اليوم تأكيد على متانة العلاقات بين إيني والمجلس الوطني الانتقالي الذي يقيم أشكالا متنوعة من التعاون لضمان استئناف العمليات في قطاع النفط والغاز في الوقت الملائم."

وجاء الإتفاق بعد اجتماع في بنغازي بين أعضاء في المجلس الوطني الإنتقالي والرئيس التنفيذي لإيني باولو سكاروني الذي يعد أول رئيس شركة نفطية يزور ليبيا منذ إستيلاء المعارضة المسلحة على العاصمة طرابلس.

وينظر إلى زيارة سكاروني لشرق ليبيا على نطاق واسع على أنها تأتي في إطار الجهود لتأمين استثمارات إيني في ليبيا ما بعد القذافي. وتملك ليبيا أكبر احتياطيات نفطية في أفريقيا ويشكل خامها 13 في المئة من إيرادات إيني.

وبموجب مذكرة التفاهم تلتزم ايني والمجلس الانتقالي بتوفير الظروف المواتية لاستئناف عمليات ايني في ليبيا بشكل سريع وتام.

وقالت ايني إنها ملتزمة بتزويد المجلس الانتقالي الليبي بالمنتجات النفطية للمساعدة في تلبية الاحتياجات الفورية لليبيين.

وقال سكاروني الأسبوع الماضي إن إيني ستمد ليبيا بالبنزين ووقود الديزل من المصافي الإيطالية مقابل مدفوعات مستقبلية بالنفط الذي سيستأنف إنتاجه عندما تبدأ الحقول عملها.

ع ر - م ص ع (قتص)