مصر تقرر سحب سفيرها في اسرائيل عقب مقتل افراد امن على الحدود بينهما

Sat Aug 20, 2011 9:38am GMT
 

(لإضافة تعليق إسرائيلي ومحلل مصري وتفاصيل)

من مروة عوض

القاهرة 20 أغسطس اب (رويترز) - اعلن مجلس الوزراء المصري في ساعة مبكرة من صباح اليوم السبت سحب السفير المصري لدى اسرائيل وذلك في اعقاب مقتل أفراد امن مصريين بسيناء مما اجج التوتر بين البلدين.

وواصل بضع مئات من المصريين الاحتجاجات أمام مبنى السفارة الإسرائيلية في القاهرة التي بدأت الليلة الماضية حيث احرقوا علم إسرائيل وحطموا حواجز معدنية. وطالب المتظاهرون بطرد السفير الاسرائيلي في مصر.

كما استدعت الحكومة المصرية السفير الاسرائيلي في القاهرة للاحتجاج وطلبت اعتذارا رسميا من قادة إسرائيل عن تصريحات مسؤولين إسرائيليين عن فقد مصر السيطرة على شبه جزيرة سيناء.

وقتل ضابط بالجيش المصري وجنديان بالأمن المركزي الذي يتبع وزارة الداخلية عندما قامت إسرائيل بعملية لملاحقة نشطاء كانوا قد شنوا هجمات على الحدود في جنوب إسرائيل يوم الخميس. وأصيب سبعة اخرون من أفراد الأمن المصري بجروح.

وادى الحادث لتوتر العلاقات بين اسرائيل ومصر في اعقاب الانتفاضة التي اطاحت بالرئيس حسني مبارك في فبراير شباط.

وقال مسؤول دفاعي بارز اليوم السبت إن إسرائيل ترى أن معاهدة السلام وبينها وبين مصر "عنصر جوهري للبقاء" في الشرق الأوسط مضيفا أن إسرائيل لم تكن لديها أي نية للاضرار بأفراد الأمن المصري في الحادث الذي ما زال قيد التحقيق.

وقال عاموس جلعاد مسؤول الاتصال مع الفلسطينيين ومصر لراديو إسرائيل "ثمة امر مؤكد انه ما من شخص واحد في اسرائيل يريد ان يؤذي شرطيا او جنديا مصريا." وأضاف أن العلاقات مع مصر تقوم على "الحوار والتعاون" وأنه لم يتضح من قتل افراد الامن المصريين.   يتبع