رومني يواصل انتصاراته ويستعد للمحطة التالية في حملة انتخابات الرئاسة

Wed Jan 11, 2012 7:51am GMT
 

مانشستر (نيوهامبشير) 11 يناير كانون الثاني (رويترز) - اتخذ ميت رومني خطوة مهمة نحو الفوز بترشيح الحزب الجمهوري له لخوض انتخابات الرئاسة الأمريكية بفوزه امس الثلاثاء في نيوهامبشير في ثاني منافسات انتخابات الولايات.

وحصل رومني على 39 في المئة من الأصوات متقدما على أقرب منافسيه بفارق كبير.

وفاز رومني ايضا في المؤتمر الانتخابي للحزب الجمهوري في ايوا الأسبوع الماضي. وربما يجد الآن سهولة اكبر في إقناع المتشككين داخل حزبه بأنه أقوى مرشح جمهوري قادر على مواجهة الرئيس الديمقراطي باراك أوباما في انتخابات نوفمبر تشرين الثاني.

ويواجه رومني اختبارا مهما في ساوث كارولاينا اذ قد يقلل فوزه في المؤتمر الانتخابي الذي سيجرى هناك في 21 يناير كانون الثاني آمال منافسيه في الحصول على أصوات المحافظين المتشرذمة ويضع رومني على طريق ثابت نحو الترشح.

وألقى رومني ربما اكثر خطبه ديناميكية خلال الحملة امس حين احتفل بفوزه في نيوهامبشير ليبرز تناقضا واضحا مع أوباما.

وقال مساعدون إن هذا الخطاب سيحدد اللهجة لبقية الحملة.

وقال رومني "نعلم أن مستقل هذا البلد أفضل من معدل بطالة 8 او 9 في المئة. افضل من ديون قدرها 15 تريليون دولار. أفضل من السياسات المضللة والوعود التي لم يتم تنفيذها في الأعوام الثلاثة الماضية وقيادة الرجل الواحد الفاشلة."

د ز-ع ش (سيس)