كرزاي: هجمات يوم الثلاثاء على الشيعة الأفغان قتلت 80

Sun Dec 11, 2011 8:44am GMT
 

(لإضافة تفاصيل وخلفية)

كابول 11 ديسمبر كانون الأول (رويترز) - قال الرئيس الأفغاني حامد كرزاي اليوم الأحد إن نحو 80 شخصا قتلوا في الهجمات التي شنت يوم الثلاثاء على شيعة في أفغانستان أثناء احياء ذكرى عاشوراء وهو عدد أكبر بكثير من العدد الذي أعلن من قبل.

وأضاف متحدثا في مناسبة حكومية بالعاصمة "العدد الذي وصلني هذا الصباح هو 80 قتيلا."

ولم يتضح ما إذا كان يشير فقط إلى التفجير الذي وقع عند مزار في كابول والذي قالت الشرطة يوم الثلاثاء إنه أسفر عن سقوط 55 قتيلا أم أنه يتضمن هجومين آخرين في مدينتين مختلفتين.

وكان العدد الأصلي للقتلى في الحوادث الثلاثة التي وقعت في كابول ومزار الشريف في الشمال وقندهار في الجنوب 59 قتيلا.

وكان يوم الثلاثاء أحد أدمى الأيام بالنسبة للمدنيين منذ الغزو الذي قادته الولايات المتحدة للإطاحة بحكومة حركة طالبان عام 2001 .

وسقط أكثر من 80 قتيلا في هجوم انتحاري بإقليم قندهار في جنوب البلاد في أوائل عام 2008 وهو العام ذاته الذي قتل فيه 58 في هجوم انتحاري بسيارة ملغومة استهدفت السفارة الهندية في كابول.

لكن الهجمات التي وقعت الأسبوع الماضي هي الأولى من حيث الطبيعة الطائفية وأثارت مخاوف لدى البعض من احتمال حدوث المزيد من العنف بين السنة والشيعة في البلاد.

وتشيع مثل تلك الهجمات في باكستان والعراق لكن على الرغم من الحروب التي شهدتها أفغانستان لعشرات السنين والتوترات العرقية فلم تعاني البلاد من هجمات كبيرة تستهدف الأقلية الشيعية منذ سقوط حكم حركة طالبان.   يتبع