الاعصار ثين يقتل 33 على الأقل في جنوب شرق الهند

Sat Dec 31, 2011 8:55am GMT
 

تشيناي (الهند) 31 ديسمبر كانون الأول (رويترز) - قال مسؤولون اليوم السبت ان ما لا يقل عن 33 شخصا على الأقل لقوا حتفهم عندما ضرب الاعصار ثين السواحل الجنوبية للهند قرب بونديتشيري المستعمرة الفرنسية السابقة مما تسبب في اجلاء الالاف والحاق أضرار بطرق ومبان وخطوط كهرباء.

وضرب ثين ولاية تاميل نادو امس الجمعة برياح تصل سرعتها الى 135 كيلومترا في الساعة وامواج مد بلغ ارتفاعها 1.5 متر.

وقال جيه. جايالاليثا رئيس وزراء الولاية ان نحو ستة الاف من القرويين الذي يعيشون على الساحل اضطروا للذهاب الى ملاجئ الاغاثة التماسا للامان.

وقال في.اموثافالي وهو مسؤول بمقاطعة كودالور الاشد تضررا "اغلب الوفيات في المقاطعة وقعت بسبب انهيار منازل والصعق بالكهرباء."

وقال مسؤول ببلدة بونديتشيري ان سبعة اشخاص على الاقل لقوا حتفهم في البلدة التي تشتهر بالسياحة الخارجية والداخلية لشواطئها وحدائقها.

وسقطت اشجار وألحقت ضررا بطرق على امتداد 40 كيلومترا على الساحل يشمل بلدة اوروفيل المعروفة بطرازها المعماري المميز ورياضة اليوجا.

وفقد الاعصار قوته فوق اليابسة وقال مكتب الارصاد صباح اليوم ان الاعصار اصبح منخفصا الان وسيؤدي الى هطول امطار غزيرة في انحاء جنوب الهند.

ويستمر موسم الأعاصير في الهند عامة من ابريل نيسان الى ديسمبر كانون الأول وتسبب العواصف العاتية سقوط عشرات القتلى كما تؤدي الى إجلاء عشرات الآلاف من الناس من القرى منخفضة المستوى وتلحق اضرارا واسعة النطاق بالمحاصيل والممتلكات.

وفي عام 1999 اجتاح إعصار عنيف ساحل ولاية اوريسا بشرق البلاد لمدة 30 ساعة وبلغت سرعة الرياح 300 كيلومتر في الساعة وأدى الى مقتل عشرة آلاف شخص.

ع أ خ-ع ش (من)