دبلوماسيون:مؤيدون للأسد يحاولون اقتحام سفارتي أمريكا وفرنسا بدمشق

Mon Jul 11, 2011 1:54pm GMT
 

عمان 11 يوليو تموز (رويترز) - قال دبلوماسيون في العاصمة السورية إن حرس السفارة الفرنسية في دمشق أطلقوا ذخيرة حية لتفرقة مؤيدين للرئيس السوري بشار الأسد حاولوا اقتحام مجمع السفارة اليوم الإثنين وما زالوا يطوقونها.

وأضافوا أن مؤيدين للأسد اقتحموا أيضا السفارة الأمريكية ولكنهم غادروها فيما بعد. وذكر مسؤول بالسفارة الأمريكية أن رد السلطات السورية كان "بطيئا وغير كاف."

ولم ترد تقارير على الفور بسقوط ضحايا في الهجومين اللذين وقعا بعد ثلاثة أيام من زيارة سفيري الولايات المتحدة وفرنسا مدينة حماة في استعراض غير مسبوق لدعم المتظاهرين المطالبين بالديمقراطية.

ع ش-م ه (سيس)