مصريون يواصلون اعتصامهم ويرفضون وعود الجيش ورئيس الوزراء

Tue Jul 12, 2011 1:32pm GMT
 

من شيماء فايد وياسمين صالح

القاهرة 12 يوليو تموز (رويترز) - واصل أكثر من ألف مصري اعتصامهم في وسط القاهرة لليوم الخامس على التوالي اليوم الثلاثاء بعد رفض وعد رئيس الوزراء عصام شرف بإجراء تعديل وزاي ووصفوه بأنه لا يرقى لمطالب الإصلاحات السريعة.

وأثار بيان للمجلس الأعلى للقوات المسلحة كرر فيه التزامه بتسليم السلطة لمدنيين بعد الفترة الانتقالية ودعم رئيس الوزراء في عمله انتقادات لأنه لم يعرض جديدا.

وقال محمد عبد الواجد (43 عاما) وهو مدرس اعتصم لعدة ليال في ميدان التحرير بوسط القاهرة "المجلس العسكري يتبع السياسات ذاتها للنظام المخلوع."

ويحتج مصريون منذ يوم الجمعة في التحرير وكذلك في الإسكندرية والسويس. وشملت مظاهرات يوم الجمعة عشرات الآلاف. وحث نشطاء على انضمام المزيد من المحتجين في وقت لاحق اليوم.

وأثرت الاحتجاجات والتهديد بالتصعيد على البورصة حيث انخفض المؤشر الرئيسي 3.4 في المئة في منتصف تعاملات اليوم.

ووعد رئيس الوزراء عصام شرف أمس بإجراء تعديل وزاري خلال أسبوع بهدف تهدئة المحتجين الذين يقولون إن الحكومة والمجلس العسكري لم ينفذوا مطالب الإصلاح وإنهم تباطأوا في محاكمة مبارك وحلفائه.

وأصدر الجيش بيانا تلي على شاشات التلفزيون مكررا الوعد بتسليم السلطة للمدنيين بعد الانتخابات ووعد باستمرار دعم شرف "للقيام بكافة الصلاحيات المنصوص عليها بالاعلان الدستوري وكافة القوانين الأخرى."

وقال أيضا إنه ما زال ملتزما بالحوار مع القوى السياسية.   يتبع