السعودية تصدر أوامر اعتقال في حق 23 شيعيا بسبب اضطرابات

Mon Jan 2, 2012 1:54pm GMT
 

الرياض 2 يناير كانون الثاني (رويترز) - قال التلفزيون الحكومي في المملكة العربية السعودية اليوم الاثنين إن الرياض تسعى لاعتقال 23 شيعيا في المنطقة الشرقية بالمملكة تقول إنهم مسؤولون عن اضطرابات أدت إلى إطلاق نار واحتجاجات في الأسابيع القليلة الماضية.

وقال التلفزيون إن وزارة الداخلية السعودية اتهمت المطلوبين بخدمة أهداف قوى أجنبية وفي العادة يكون هذا إشارة إلى إيران المجاورة.

لكن في محاولة فيما يبدو لتهدئة التوترات الطائفية المحتملة أشادت وزارة الداخلية بسكان المنطقة الشرقية التي يقيم بها أغلب الشيعة في السعودية ونقل التلفزيون الحكومي عنها قولها إنهم شرفاء.

وفي نوفمبر تشرين الثاني قتل أربعة في القطيف بالمنطقة الشرقية عندما اندلعت اشتباكات قرب نقاط تفتيش تابعة للشرطة في جنازة أحد القتلى.

وقال نشطاء شيعة في المنطقة الشرقية إن الإجراءات المشددة التي تتخذ عند نقاط التفتيش وإلقاء القبض على بعض الشيعة هو الذي أثار هذه الاضطرابات.

وتلقي الحكومة السعودية باللوم على قوة أجنبية لا تذكرها بالاسم في الاضطرابات وأشار مسؤولون في لقاءات خاصة بأصابع الاتهام إلى إيران التي يتهمونها بإذكاء العنف الطائفي في أنحاء الشرق الأوسط.

وفي أكتوبر تشرين الأول اتهمت الولايات المتحدة إيران أيضا بمساندة مؤامرة مزعومة لاغتيال السفير السعودي في واشنطن.

وتنفي إيران هذه الاتهامات.

ويشكو الشيعة في السعودية من تمييز على نطاق واسع ويقولون إن هذا الوضع يمنعهم من شغل وظائف حكومية جيدة ويؤدي إلى إغلاق المساجد الخاصة بهم.

وتنفي السعودية اتهامات التمييز.

د م-ع ش (سيس)