رئيس الوزراء النرويجي: المهاجم حول الجنة الى جحيم

Sat Jul 23, 2011 8:34am GMT
 

(لاضافة مزيد من تصريحات رئيس الوزراء)

من فيكتوريا كليستي

أوسلو 23 يوليو تموز (رويترز) - قال رئيس الوزراء النرويجي ينس شتولتنبرج اليوم السبت إن المهاجم الذي قتل بالرصاص ما لا يقل عن 84 شخصا في معسكر شبابي حول "جنة للشباب الى جحيم"

واضاف في مؤتمر صحفي "كثير من الذين فقدوا حياتهم اشخاص اعرفهم. اعرف الشبان واعرف آباءهم.

"وما يؤلم بدرجة اكبر هو ان هذا المكان الذي ازوره منذ عام 1979 والذي جربت فيه الفرح والالتزام والامن وضربه العنف الوحشي هو جنة للشباب تحولت الى جحيم."

وقال عن الجزيرة الصغيرة التي تستضيف المعسكر السنوي لجناح الشباب بحزب العمال "ما حدث في اوتويا هو مأساة وطنية. لم تشهد بلادنا جريمة اكبر منذ الحرب العالمية الثانية."

وقال رئيس الوزراء انه لا يريد التكهن بالدافع وراء الهجومين لكنه أضاف "مقارنة بدول أخرى لن أقول إن لدينا مشكلة كبيرة مع المتطرفين اليمينيين في النرويج. ولكن لدينا بعض الجماعات وقمنا بملاحقتهم من قبل والشرطة النرويجية على علم بوجود بعض الجماعات اليمينية."

وتابع "هناك بعض الجماعات من هذا النوع في النرويج لكني مرة اخرى لن اتكهن. سننتظر تحقيق الشرطة قبل ان نقول اي شيء عن القضية."

وقالت الشرطة ان ما لا يقل عن 84 شخصا قتلوا بالاضافة الى موظفين في مبان حكومية في اوسلو حيث اسفر انفجار قنبلة عن مقتل سبعة امس الجمعة.

وقال شتولتنبرج "الامر عصي على الفهم وهو مثل الكابوس. انه كابوس للشبان الذين قتلوا وبالنسبة للمقربين منهم وامهاتهم وآبائهم واشقائهم.. لكن ايضا بالنسبة للناجين واقاربهم."

ع أ خ-ع ش (سيس)